Erbil 15°C الأحد 27 تشرين الثاني 18:09

الرئيس بارزاني مرجعاً بجدارة 

 
يونس حمد - ‌‌أوسلو 
 
أعرق شخصية كوردية في النضال من أجل حقوق شعبه، يُعرف الرئيس مسعود بارزاني داخل كوردستان وخارجها بأنه رجل أخلاق وحكمة وأمانة. في الأيام القليلة الماضية انعقد مؤتمر الحزب الديمقراطي الكوردستاني في دهوك وبحضور أكثر من 1000 عضو، كان هناك الكثير من الحماس في هذا المؤتمر، وخاصة من قبل الدماء الجديدة  في الحزب الديمقراطي الكوردستاني الشباب، الذين كانوا مصممين على إنجاح المؤتمر.

الرئيس بارزاني في افتتاح المؤتمر سلط الضوء على بعض القضايا المهمة التي يحتاجها حزب الديمقراطي الكوردستاني للتكيف مع الوضع، فلطالما عُرف الحزب الديمقراطي الكوردستاني بأنه حزب عريق يتكيف دائماً مع العصر.

 كضرورة تاريخية للحزب الديمقراطي الكردستاني للاستمرار في الساحة يجب أن يترشح الرئيس مسعود بارزاني للرئاسة مرة أخرى، ورغم أن البارزاني لا يحتاج إلى هذه الرتبة إلا أن حماس الأعضاء للبقاء كرئيس جعل البارزاني يقبل هذا الطلب.

لقد كرر الرئيس مسعود بارزاني في كل مناسبة أن الرتبة لا تهمه، لأنه يعتبر نفسه بيشمركة هذه الأرض والوطن؛ لذلك يعتبر أن رتبة البيشمركة أهم من أي رتبة أخرى، حيث قال (أنا لست من هؤلاء الذين يودون أن يكون رئيسا حتى أموت، أريد أن أودعكم قبل أن أموت ، حتى لا يفصلني الموت عنكم).  

المنطقة بشكل خاص والعالم بشكل عام في مناخ غير مؤكد، سواء على الصعيد السياسي أو الاقتصادي إلى مفاصل الحياة الأخرى، لذلك كان عقد هذا المؤتمر مهماً للقضية الكوردية برمتها، لأن القضايا العالمية تتحرك بسرعة، فمن غير المعروف ماذا سيحدث غدًا في هذا العالم المعقد وغير المؤكد وكيف تستمر الحياة.

أهمية بقاء الرئيس بارزاني على الساحة السياسية الكوردستانية إقليمياً ودولياً كان من الضروري للتمكن من حل المشكلات بمعرفته بتاريخ النضال السياسي وانفتاحه، لن يضيع تاريخ نضال بارزاني لأن هذه العائلة منخرطة دائمًا في النضال الكوردي والثورة لقد كانوا رواداً ولعبوا دورًا رئيسيًا في إنجازات الشعب الكوردي.

يشهد التاريخ أن انتصارات الشعب الكوردي في هذه المنطقة المعقدة والمضطربة بفضل حكمة وشجاعة بارزاني. نعم ، الرئيس مسعود بارزاني ، المعروف باسم المرجع السياسي لكوردستان، أصبح بجدارة مرجعاً لكوردستان وزعيماً للحزب الديمقراطي الكوردستاني بجدارة ومسؤولاً عن  الأرض والشعب والوطن. وهكذا انتصرت كوردستان لأن انتصار البارزاني يعني انتصار كوردستان.

الأخبار كوردستان

التعليقات (0)

لا توجد تعليقات حتى الآن

الرد كضيف

هل ترغب في تلقي إشعارات؟
ابق على اطلاع بآخر أخبارنا وأحداثنا.