Erbil 15°C الخميس 13 حزيران 19:52

عمليات بغداد تلقي القبض على ١٤متهماً بالدكة العشائرية بينهم ثلاث نساء

هي ظاهرة قبليّة تتمسك فيها القبائل من أجل استرجاع الحقوق من دون تدخل حكومي أو قضائي

زاكروس عربية - أربيل 

ألقت قيادة عمليات بغداد القبض على ١٤ متهماً بالدكة العشائرية من بينهم ثلاث نساء، فيما صادرت الأسلحة التي كانت بحوزتهم وإحالتهم الى القضاء، اليوم السبت (19 آذار 2022|).

وذكرت الداخلية الاتحادية، عبر بيان "لتعزيز الأمن والاستقرار في جميع مناطق العاصمة بغداد وملاحقة الخارجين عن القانون ومنفذي الدكة العشائرية "إرهاب الأحياء السكنية" والعابثين بالسلم المجتمعي، وبالتنسيق مع قسم استخبارات وأمن قيادة عمليات بغداد، تمكنت قوة من الفرقة المشاة الحادية عشرة، من إلقاء القبض على (٦) متهمين بالدكة العشائرية (أطراف مشاجرات) ومصادرة الأسلحة التي بحوزتهم ضمن قاطع المسؤولية شرقي العاصمة بغداد".

وفي سياق متصل، وبعد ورود معلومات تفيد بوجود إطلاق نار في منطقة الزعفرانية، وعلى الفور توجهت قوة من اللواء الرابع الفرقة الأولى شرطة اتحادية وتمكنت من فض نزاع عشائري واعتقال (٨) متهمين بالدكة العشائرية من بينهم ثلاث نساء وإخلاء قتيل واحد وامرأة مصابة في منطقة البطن إثر إطلاق النيران، إذ جرت مصادرة الأسلحة التي بحوزتهم، وفق البيان.

قيادة العمليات أكدت، بحسب البيان بأن قطعاتها الأمنية "ماضية في فرض هيبة القانون، للحد من النزاعات العشائرية (الدگة العشائرية) وإحالة جميع المتهمين الى الهيئة التحقيقية، لإكمال الإجراءات القانونية بحقهم وفق المادة ٤ من قانون مكافحة الإرهاب".

و"الدكة العشائرية"، هي ظاهرة قبليّة تتمسك فيها القبائل من أجل استرجاع الحقوق من دون تدخل حكومي أو قضائي.

وكان العراق قد أعلن "اعتبار الدكات العشائرية من الجرائم الإرهابية، وضرورة التعامل مع مرتكبيها بحزم"، بحسب بيان مجلس القضاء الأعلى في البلاد.

وأشار القضاء إلى أن "المادة الثانية من قانون مكافحة الإرهاب الذي أُقرّ في عام 2005، تنص على أن التهديد الذي يهدف إلى إلقاء الرعب بين الناس أياً كانت بواعثه، يُعَدّ من الأفعال الإرهابية".

العراق

التعليقات (0)

لا توجد تعليقات حتى الآن

الرد كضيف

هل ترغب في تلقي إشعارات؟
ابق على اطلاع بآخر أخبارنا وأحداثنا.