Erbil 38°C الإثنين 08 آب 11:18

مرشح الديمقراطي الكوردستاني في كربلاء: (البارتي) لا يفرّق بين كوردي وعربي بوصاية من الرئيس بارزاني

مشيراً إلى الإقبال الكبير لشريحة الشباب على المكاتب الانتخابية لمرشح (البارتي)

زاكروس عربية - أربيل

أكد مرشح الحزب الديمقراطي الكوردستاني في محافظة كربلاء المقدّسة، د.هيثم المياحي، تحقيق تآلف كبير مع الجمهور الكربلائي من خلال استمرار لقاءاته مع الشرائح المختلفة في المدينة المقدسة، مشيراً إلى الإقبال الكبير لشريحة الشباب على المكاتب الانتخابية لمرشح (البارتي)، الذي لا يفرّق بين كوردي وعربي بوصاية من الرئيس بارزاني.

جاء ذلك في تصريح له لفضائية زاكروس عربية،  اليوم الأربعاء (1 أيلول 2021)، حيث قال: "توقّع الكثيرون بنشوب خلاف بيني وبين باقي المرشحين من التيارات والأحزاب الأخرى أثناء دخولي هنا، كأول مرشح للديمقراطي الكوردستاني في مدينة كربلاء، التي لها أهميتها الدينية والثقافية والسياسية، والتي تختلف بجمهورها عن باقي المحافظات، وكذلك القوميات والطوائف، وكون الطائفة الشيعية تشكل الغالبية في المجتمع العراقي، لكن حصل العكس .. فقد حققنا تآلفاً كبيراً مع الجمهور الكربلائي، وهناك إقبال على مكاتبنا الأربعة في حي العامل والحر والغدير ومقرنا الرئيسي في المركز".

وأضاف المياحي أن "وجهاء العشائر والشيوخ ورجال الدين يدعونا إلى الندوات، كذلك التجمعات النسوية في كربلاء والتي لها حضور ضخم، وكذلك من الرياضيين والشباب عموماً، سواءً كانوا طلبة أو تشرينيين، إذ لا تخلوا مكاتبنا من حضورهم المميز".

وأشار المياحي إلى أن "الهدف هو أننا أوصلنا الرسالة بأنه لا فرق بين كوردي وعربي، ولا فرق بين البارتي وباقي الأحزاب، إلا بالعمل وبما يقدمه من خدمة الشعب"، مضيفاً: "نحن بدأنا منذ اليوم الأول، وأثبتنا عملنا مع الجانب الشبابي الرياضي، من خلال تعبيد وتشييد وتشجير وترميم 14 ملعباً رياضياً في كربلاء، والعمل فيها مستمر على قدم وساق، وكذلك الجانب الصحي من ضمن اهتماماتنا فقمنا بتأمين الأدوية وإجراء بعض العمليات، والتواصل مع الجهات الرسمية العليا في كوردستان، وذلك لرفد المساعدة لجمهورنا الكربلائي والعراقي".

وأردف مرشح الحزب الديمقراطي الكوردستاني في محافظة كربلاء المقدّسة أن "الزعيم مسعود بارزاني قال عندما اجتمعت به إنه (لا فرق بين الكوردي والعربي، فتوجه إلى كربلاء واعمل لكربلاء والمرجعية والعتبات ولكل عراقي".

موضحاً: "هذه الرسالة التي نحتاجها الآن في هذه المرحلة".

ولفت المياحي إلى أن "الشارع الكربلائي يوجه بالشكر والتقدير والامتنان إلى فخامة رئيس الوزراء مسرور بارزاني، ورئيس الإقليم نيجيرفان بارزاني"، مضيفاً "ها نحن نمرّ الآن في مرحلة مدّ الجسور، وبيننا وبين الانتخابات 30 يوماً، علينا أن نوجه كل طاقتنا خلالها لدعم الجمهور الشعبي الموجود في الدائرة الأولى، والتواصل معهم والربط بيننا وبين كوردستان".

وتوجّه المرشح بـ"الشكر لمن قدّم الدعم وساهم وتوّج اسم البارتي واسم العراق واسم منظمة كربلاء، في هذه المحافظة ذات القدسية الشيعية وبناها بمسمى الوطنية".

العراق

التعليقات (0)

لا توجد تعليقات حتى الآن

الرد كضيف

هل ترغب في تلقي إشعارات؟
ابق على اطلاع بآخر أخبارنا وأحداثنا.