Erbil 34°C الإثنين 15 تموز 02:47

غزة.. سقوط 29 قتيلاً على الأقل بقصف "إسرائيلي" على مدرسة في خان يونس

Zagros TV

ا ف ب 

قُتل 29 شخصا في ضربة أصابت مدرسة في عبسان في جنوب قطاع غزة، وفق ما أفادت الثلاثاء مصادر متطابقة، في غارة هي الرابعة التي استهدفت مدرسة منذ السبت ونسبتها حركة حماس لإسرائيل.

مساء الثلاثاء أفاد مصدر طبي في مستشفى الناصر بخان يونس وكالة فرانس برس بأن الضربة أوقعت 29 قتيلا، في حصيلة جديدة.

وقال المصدر إن الغارة الجوية أسفرت عن 29 "شهيدا وعشرات الجرحى" في "قصف استهدف بوابة مدرسة العودة بعبسان شرق خان يونس".

وقال الجيش الإسرائيلي ردا على أسئلة وكالة فرانس برس إنه يحقق في المعلومات.

من جهته، أعلن المكتب الإعلامي لحكومة حماس مقتل 29 فلسطينياً في "مجزرة" نجمت عن الضربة التي نسبها لإسرائيل وقال إن غالبية قتلاها من النساء والأطفال.

واعتبرت حماس في بيان أن "مجزرة مدرسة العودة في خان يونس إمعان في حرب الإبادة والمجازر من حكومة الإرهاب الصهيونية ضد شعبنا".

قبل هذه الضربة أصيبت منذ السبت ثلاث مدارس تؤوي نازحين بضربات إسرائيلية خلفت ما لا يقل عن 20 قتيلا.

وليل الاثنين - الثلاثاء أعلن الجيش الإسرائيلي أنه استهدف مقاتلين يستخدمون "منشآت مدرسة في منطقة النصيرات" وسط قطاع غزة. وأفاد مصدر طبي وكالة فرانس برس بأن مؤسسته استقبلت جرحى عدة إثر ضربة عند مدخل مدرسة تابعة لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا).

والأحد أعلنت حركة حماس مقتل أربعة أشخاص في مدرسة تؤوي نازحين تديرها بطريركية اللاتين في مدينة غزة. وكتب فيليب لازاريني المفوض العام للأونروا عبر اكس "يوم آخر وشهر آخر. ومدرسة أخرى تستهدف".

وقبل ذلك، أعلنت وزارة الصحة في حكومة حماس السبت مقتل 16 شخصا في مدرسة في مخيم النصيرات.

ويتهم الجيش الإسرائيلي حماس بانتهاك "منهجي للقانون الدولي من خلال استغلال منشآت مدنية واستخدام المدنيين دروعا بشرية لشن هجمات إرهابية على دولة إسرائيل" الأمر الذي تنفيه حركة حماس.

اندلعت الحرب في القطاع في 7 تشرين الأوّل/أكتوبر بعد هجوم غير مسبوق شنّته حماس على جنوب إسرائيل أسفر عن 1195 قتيلاً معظمهم مدنيّون، وفق تعداد لفرانس برس يستند إلى أرقام إسرائيلية رسمية.

وردت إسرائيل بحرب مدمّرة في قطاع غزّة تسبّبت بمقتل 38243 شخصًا على الأقلّ غالبيتهم مدنيون، بحسب وزارة الصحة في حكومة حماس.
 

الأخبار الشرق الاوسط

التعليقات (0)

لا توجد تعليقات حتى الآن

الرد كضيف

هل ترغب في تلقي إشعارات؟
ابق على اطلاع بآخر أخبارنا وأحداثنا.