Erbil 15°C الخميس 23 أيار 07:02

الداخلية الاتحادية تعتقل تاجر مخدرات بحوزته وثائق مزورة في الأنبار

"وثائق مزورة تتعلق بضحايا الإرهاب وهويات تقاعد خام ومستندات ومحررات مزورة"

كوردستان تي في  

أعلنت المديرية العامة لشؤون المخدرات، اليوم الأحد (28 أيار 2023)، القبض على تاجر مخدرات في الأنبار، يبيع حبوب “الكيبتاغون”، وبحوزته أختام ووثائق مزورة تتعلق بضحايا الإرهاب.

ذكر بيان للمديرية أن عملية تمت  "بمتابعة ميدانية وبعملية نوعية وبعد نصب كمين محكم".

فيما تتجاوز سرعة انتشار المخدّرات في العراق الجهود الحكوميّة وعمل السلطات الأمنية للحد منها. وعلى الرغم من الإعلانات الكثيرة التي تكشف عن عمليات نوعية لاعتقال تجار المخدرات، وضبط كميات كبيرة من المواد المخدرة، إلا أن ضبط هذا الانتشار يتطلب جهوداً أكبر.

وسبق أن أعلنت السلطات عن تفشي المخدرات في المدارس، وخصوصاً الكريستال والكبتاغون والحشيش. ويزداد تعاطي المخدرات بين مختلف الفئات العمرية بسبب البطالة والفساد والفقر وغير ذلك. وربما يكون الفضول أحد الأسباب التي تدفع إلى الإدمان.

كما لفت بيان المديرية إلى أن المعتقل "تاجر مخدرات يقوم ببيع حبوب الكبتاجون المخدرة في محافظة الأنبار"، وأشار إلى أنه "أثناء إجراء التفتيش الأصولي في داره تم ضبط اختام مزورة تخص عدد من الدوائر ووثائق مزورة تتعلق بضحايا الإرهاب وهويات تقاعد خام ومستندات ومحررات مزورة".

هذا وأشار البيان إلى أنه تم إيداع المتهم التوقيف عن جريمة تجارة المخدرات الدولية وفق أحكام المادة (28) مخدرات "لينال جزاءه العادل".

إلى ذلك وسبق أن أعلنت وزارة الداخلية عن تأسيس "قاعدة بيانات متكاملة عن وسائل وأساليب ومناطق وكيفية دخول المواد المخدرة وأكثر المواد انتشاراً في العراق". وأكدت، في بيان، أن مادتي الكريستال والحشيش تنتشران وسط وجنوب العراق، وتدخلان عن طريق محافظة ميسان والبصرة (تقع على الحدود مع إيران). أما الكبتاغون والمؤثرات العقلية الأخرى، فتنتشر في غرب وشمال العراق وتدخل من محافظة الأنبار (تقع على الحدود مع سورية)، وأن غالبية المواد المخدرة تدخل إلى العراق عبر الطرقات والمنافذ غير الرسمية والأهوار، والشريط الحدودي والصحراء من الجهة الغربية".

الأخبار العراق الشرق الاوسط

التعليقات (0)

لا توجد تعليقات حتى الآن

الرد كضيف

هل ترغب في تلقي إشعارات؟
ابق على اطلاع بآخر أخبارنا وأحداثنا.