Erbil 15°C الأحد 04 كانون الأول 12:43

الاتحاد الأوروبي يدين الهجمات الإيرانية على إقليم كوردستان: تُشكّل انتهاكاً للسيادة 

Zagros TV

ا ف ب 

دان الاتحاد الاوروبي الهجمات الايرانية على إقليم كوردستان، معرباً عن "قلقه العميق" لتصعيد أمني في البلاد، وفق ما جاء في بيان صدر عن الناطق باسم مسؤول السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل.

وقال بيتر ستانو: "تُشكّل هذه الهجمات انتهاكًا لسيادة العراق وسلامة أراضيه".

وأسفرت الضربات التي تبنّتها طهران عن سقوط 14 شهيداً على الأقل بينهم امرأة حامل و58 جريحاً معظمهم من المدنيين، بينهم أطفال دون سنّ العاشرة.

وأعلن جهاز مكافحة الإرهاب في إقليم كوردستان، عن إطلاق أكثر من 70 صاروخاً بالستياً وقاذفة طائرات بدون طيار من الأراضي الإيرانية على أربع مراحل. 

وتأتي هذه الضربات في سياق توتر تشهده إيران عبر تظاهرات ليلية يومية منذ وفاة الشابة مهسا أميني منتصف أيلول بعد توقيفها من قبل الشرطة في طهران. 

وأصدرت حكومة إقليم كوردستان بياناً نددت فيه بالضربات وقالت: "نستنكر هذه الأشكال من الاعتداءات المستمرة على أراضينا، والتي يقع بسببها ضحايا مدنيون، ويجب وقف هذه الاعتداءات". 

كما استدعت بغداد أمس الخميس السفير الإيراني في العراق لتسليمه مذكرة احتجاج على القصف. 

ونددت الولايات المتحدة الأميركية بالقصف. وأعلن المتحدث باسم الخارجية الأميركية نيد برايس في بيان "نحن نقف إلى جانب الشعب العراقي والحكومة العراقية بوجه هذه الهجمات الشائنة على سيادتهم". 

كذلك، قال متحدث باسم وزارة الخارجية الالمانية في بيان ان "التصعيد الايراني الذي أسفر عن مقتل تسعة اشخاص واصابة آخرين، مرفوض"، مضيفاً: "نرفض بوضوح محاولات تحميل دولة مجاورة اسباب الاحتجاجات في ايران".

وقالت وزارة الخارجية البريطانية في بيان إن "هذه الهجمات تشكل انتهاكا لسيادة ووحدة اراضي العراق وهي مرفوضة تماما"، متهمة ايران ب"زعزعة استقرار" المنطقة.

بدورها نددت باريس بـ"انتهاك صارخ للسيادة العراقية" من جانب إيران.

وفي السياق نفسه، دانت وزارة الخارجية وشؤون المغتربين الأردنية "بأشد العبارات القصف المدفعيّ والصاروخيّ الإيراني الذي استهدف اليوم عدة مناطق في إقليم كردستان بجمهورية العراق"، وأكّدت في بيان "تضامن المملكة المُطلق مع جمهورية العراق الشقيق، واستنكار الاعتداء على سيادته وأمن مواطنيه".

الأخبار كوردستان

التعليقات (0)

لا توجد تعليقات حتى الآن

الرد كضيف

هل ترغب في تلقي إشعارات؟
ابق على اطلاع بآخر أخبارنا وأحداثنا.