حاكم الزاملي يوجه دعوة للكاظمي على خلفية هجوم ناحية العظيم

النسخة المصغرة
"السكوت على مثل هذه الجرائم التي باتت تكرر بقوة مؤخراً والاكتفاء بالتنديد والشجب والتعزية سيقودنا الى جرائم إضافية "

زاكروس عربية – أربيل

وجه النائب الأول لرئيس مجلس النواب العراقي، حاكم الزاملي، اليوم الجمعة (21 كانون الثاني 2022)، دعوة لرئيس مجلس الوزراء الاتحادي، على خلفية الهجوم الذي شنه إرهابيو داعش على نقطة تابعة للجيش في ناحية العظيم في محافظة ديالى.

وقال بيان للزاملي إنه "دعا القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي إلى استقدام قطاعات أمنية إضافية من المناطق التي تمتاز باستقرار أمنها إلى المناطق الرخوة أمنياً والبدء بحملة أمنية شاملة وواسعة معززة بجهد استخباراتي الهدف منها تتبع الجماعات والخلايا الإرهابية وكذلك تجفيف منابع إمداداتهم حتى وإن كانت خارج العراق عبر إعداد إستراتيجية جديدة لضبط الحدود العراقية من جميع الاتجاهات".

وأضاف الزاملي أن "المعلومات الأخيرة أشرت عملية هروب جماعي لقادة داعش الإرهابي من أحد السجون السورية، ويكون من المهم التنسيق مع الجانب السوري لمنع انتقالهم وإلقاء القبض عليهم".

وجدد النائب الأول لمجلس النواب "دعوته إلى تعزيز الجهد الاستخباري كونه الوسيلة الأسرع لتتبع خلايا الإرهاب والقضاء عليهم في كافة المناطق".

وشدد الزاملي على أن "السكوت على مثل هذه الجرائم التي باتت تكرر بقوة مؤخراً والاكتفاء بالتنديد والشجب والتعزية سيقودنا الى جرائم إضافية، وهنا يجب أن تكون ردة الفعل من أجهزتنا الأمنية بمستوى الحدث وسريعة وشديدة وفاعلة لضمان عدم تكرارها وحفظ أمن مناطقنا وأرواح أبنائنا في الأجهزة الأمنية والمواطنين كافة".

 اختتم بيانه بالتأكيد على "ضرورة أن يكون العام الحالي عام إعلان  الموت التام لجميع التنظيمات الإرهابية وفلولها داخل العراق".

هذا وفي وقت سابق من اليوم، قال رئيس أركان الجيش العراقي، الفريق الأول الركن عبد الأمير يار الله إن "الإرهابيين باغتوا جنودنا الأبطال مستغلين سوء الأحوال الجوية والانخفاض الشديد في درجات الحرارة، وقد نتج عن هذا التعرض الجبان استشهاد ضابطٍ برتبة ملازم وعشرة جنود".