Erbil 34°C الإثنين 15 تموز 01:31

الداخلية الاتحادية تطيح بشبكة دولية حاولت تهريب أكثر من مليوني حبة كبتاغون

في محافظات البصرة والنجف والأنبار ونينوى

زاكروس – أربيل

أكدت المديرية العامة لشؤون المخدرات والمؤثرات العقلية التابعة لوزارة الداخلية الاتحادية،  الخميس، أن تتبع شبكات تهريب المخدرات يتم بسرية تامة وبمتابعة تشمل محافظة أو أكثر حسب العمليات المنفذة، فيما أوضحت تفاصيل الإطاحة بشبكة حاولت تهريب مليونين وخمسمئة ألف حبة من مخدر الكبتاغون.

نقلت وكالة الأنباء الرسمية عن مدير إعلام المديرية حسين التميمي إنه بناءً على معلومات دقيقة شُكل فريق عمل بموجب قرار قضائي ليتم الانتقال إلى محافظات البصرة والنجف  والأنبار ونينوى في عملية نفذت على مدار الساعة واستغرقت 15 يوماً من المتابعة الدقيقة والحثيثة والمراقبة السرية المستمرة.

أضاف أنه أسفرت هذه العملية عن ضبط شبكة متكاملة مختصة بتجارة المواد المخدرة تعمل على تهريب مادة الكبتاغون من الخارج لداخل العراق، وتم تفكيكها بالكامل وضبط الجناة متلبسين بالجرم المشهود. وفق التميمي.

كما أوضح أن العملية تمت بسرية تامة؛ بهدف الوصول للجناة وضبطهم بالجرم المشهود وهو" ما مكننا من الوصول إلى الشبكة الرئيسية وتفكيكها بشكل دقيق ومهني وبتتبع عالي المستوى بين المحافظات كافة، إذ كانت هناك تنقلات بين المتاجرين بالمواد المخدرة من محافظة إلى أخرى وكانوا يقومون بتبديل العجلات وتغيير مسارهم من محافظة لأخرى وتمت مراقبتهم بسرية لمدة 15 يوماً".

أردف التميمي أنه "نتيجة لهذه الجهود الحثيثة تم ضبط الجناة متلبسين بالجرم المشهود أثناء محاولتهم نقل مليونين و500 ألف حبة كبتاغون مخدرة".

إلى ذلك وخلال الأسبوع الماضي، كشف رئيس لجنة المخدرات والمؤثرات العقلية النيابية، عدنان الجحيشي، أنه استناداً إلى بيانات وإحصائيات الجهات الرسمية المخولة، فإن عدد المتهمين بالإتجار والتعاطي للمواد المخدرة من العام 2020 إلى النصف الأول من العام 2024 بلغ ما يقترب من (59300) شخص.

لافتاً أن المخدرات المضبوطة بحدود (15إلى18) مليون حبة سنوياً، و(300 إلى 500) كغم من المواد المخدرة.

كذلك فأن بيانات وزارة العدل حتى شهر آب 2023، كشفت إن عدد المحكومين بجرائم المخدرات عامة بلغ (10927) محكوماً، وبلغت نسبة المحكومين بجرائم التعاطي والاتجار بالمخدرات قياساً بإجمالي المحكومين (19بالمئة)".بحسب الجحيشي.

الأخبار العراق الشرق الاوسط

التعليقات (0)

لا توجد تعليقات حتى الآن

الرد كضيف

هل ترغب في تلقي إشعارات؟
ابق على اطلاع بآخر أخبارنا وأحداثنا.