Erbil 15°C السبت 15 حزيران 03:17

محافظ أربيل: خططنا نجحت في الحد من مخاطر الفيضانات رغم هطول كميات كبيرة من الأمطار 

Zagros TV

زاكروس - أربيل 

أكد محافظ أربيل، أوميد خوشناو، اليوم الاثنين (20 تشرين الثاني 2023)، أن كمية الأمطار المتساقطة منذ مساء أمس وحتى صباح اليوم تجاوزت الـ64 ملم وهي الأكبر مقارنة بالعام الماضي، مشيراً إلى نجاح الخطط والإجراءات الحكومية في منع حدوث الفيضانات. 

وأجرى خوشناو زيارة ميدانية إلى مواقع انتشار الفرق الخدمية بالمدينة للاطلاع على عملها بعدما أصدرت المحافظة يوم أمس أمراً للفرق الخدمية التابعة للقائممقاميات وإدارات النواحي والدفاع المدني والأسايش والشرطة وشرطة المرور والصحة والبلديات وفرق إدارة الأزمات ومؤسسة بارزاني الخيرية وفرق مديرية المياه والمجاري بالتأهب التام استعداداً للتعامل مع أي طارئ مع توقعات الأحوال الجوية باحتمال حدوث فيضانات بسبب هطول أمطار غزيرة زمتواصلة منذ مساء أمس.

وقال خوشناو أنه خلال 16 ساعة منذ الساعة الرابعة من مساء أمس وحتى الساعة التاسعة من صباح اليوم بلغت كمية الأمطار المتساقطة 64 ملم، منها 38 ملم  خلال ست ساعات من صباح اليوم، وهذه الكمية كبيرة مقارنةً بالعام الماضي.

وأضاف: "صحيح أن منسوب المياه ارتفع في عدة مناطق وتسربت السيول إلى بعض المنازل، لكن بفضل جهود جميع الفرق الخدمية وفي إطار الخطة الموضوعة، تم التمكن من تقليل المخاطر بشكل كبير"، مبيناً أن "الأضرار كانت ضئيلة للغاية مقارنة بكميات الأمطار المتساقطة".

وأوضح أن توقعات الأحوال الجوية تشير إلى استمرار هطول الأمطار مع انحسار احتمالات حصول الفيضانات.

وشكر خوشناو جهود المواطنين وتعاونهم مع الأجهزة الحكومية المعنية في تلافي خطر السيول، مشيراً إلى متابعة هذا الأمر بشكل متواصل منذ يوم أمس تنفيذاً لتوجيهات رئيس حكومة إقليم كوردستان، مسرور بارزاني وما تتطلبه الواجبات الحكومية.

واستعداداً لموسم الأمطار، شرعت الفرق ذات الصلة في تشرين الأول الماضي، بحملة لفتح وتوسيع القنوات المائية وممرات تصريف المياه على امتداد 55 كم في أربيل مع تنظيف وإزالة المخلفات من ترعة الكورنيش للتقليل من احتمال حدوث الفيضانات. 

كما افتتحت محافظة أربيل، الخميس الماضي، ممراً مائياً هو عبارة عن قناة خرسانية، لمكافحة الفيضانات وتصريف مياه الأمطار بطول 1 كم وكلفة 700 مليون دينار، إلى جانب إنشاء بوكس كلفرت وهو ممر مائي، مصنوع من الخرسانة فوق القناة المائية، يمكن للمواطنين استخدامه كمعبر.

وتم تصميم المشروع بطريقة هندسية، ففي حالة حدوث أي فيضانات أو ارتفاع بمناسيب المياه، أو أحداث تغيير في المناخ بشكل غير متوقع يمكن السيطرة عليها بسهولة.

وشهدت أربيل العام الماضي فيضانات عدة، لكن حكومة إقليم كوردستان نفذت هذا العام مشاريع كثيرة، بالإضافة إلى تنظيف الزوايا وقنوات مياه الأمطار الطبيعية والخنادق وفتحات الصرف الصحي ومجاري المياه في الأحياء والأماكن العامة لمنع تجمع المياه.

الأخبار كوردستان

التعليقات (0)

لا توجد تعليقات حتى الآن

الرد كضيف

هل ترغب في تلقي إشعارات؟
ابق على اطلاع بآخر أخبارنا وأحداثنا.