Erbil 15°C الأربعاء 22 أيار 09:33

على ضفاف النيل.. الديمقراطي الكوردستاني يحتفل بذكرى تأسيسه

Zagros TV

 

احتفل الحزب الديمقراطي الكوردستاني، مكتب القاهرة، في احد فنادق القاهرة على ضفاف النيل الخالد مساء الثلاثاء، بالذكرى السابعة والسبعين لتأسيس الحزب على يد زعيمه مصطفى البارزاني، وذلك بحضور السفير العراقي في القاهرة الدكتور أحمد نايف الدليمي، والدكتور محمد أبو كلل مسؤول العلاقات العربية لتيار الحكمة، ومسؤول مكتب الحزب الديمقراطي الكوردستاني في القاهرة شيركو حبيب، وعدد من السياسيين والدبلوماسيين والمثقفي والاكادميين و الاعلاميين و الصحفيين.

وقال الدكتور أحمد الدليمي سفير جمهورية العراق الفيدرالي ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية في كلمته التهاني للرئيس مسعود بارزاني و رئيسي الاقليم و الوزراء في الاقليم و المكتب السياسي و اعضاء الحزب، واصاف إن الحزب الديمقراطي الكوردستاني دعم الديمقراطية في العراق وقدم الشهداء من أبنائه في مواجهة الإرهاب وساهم بقوة في دعم استقرار العراق الذي يحتاج لتشابك العلاقات بين قواه لتجاوز خطر داعش. وأضاف الدليمي أن القضاء على عصابات تنظيم داعش جاء بمساعدة مصر والدول الصديقة، بعد سنوات من استنزاف موارد العراق الذى بدأ لعب دوره الريادي في المنطقة والتقريب بين السعودية وإيران، مؤكدا أن العلاقات مع مصر رائعة وشهدت توثيق التعاون على أساس المصالح المشتركة برعاية قيادتي البلدين لأجل ترسيخ الاستقرار بالمنطقة.

الدكتور محمد أبو كلل مسؤول العلاقات العربية لتيار الحكمة اشار في كلمته بإن الحزب الديمقراطي الكوردستاني لعب دورا مهما في دعم العملية السياسية العراقية واستقرار البلاد، مؤكدا أن حكومة الدكتور محمد شياع السوداني داعمة للحقوق الاقتصادية والاجتماعية للعراقيين ومعها تم إطلاق طريق التنمية، مشيدا بتوجهها نحو عدم الاعتماد على الثروة النفطية وحدها. وأشاد أبو كلل بقيام العراق بلعب دور مهم بين السعودية و دول الجوار، وأثنى على التعاون الثنائي مع مصر وإنجاز اجتماعات مشتركة، مؤكدا أن زيارة السيد عمار الحكيم إلى القاهرة تمثل نقلة في العلاقات العراقية المصرية. ونوه أبو كلل إلى أن ائتلاف إدارة الدولة له دوره البارز في نجاح العملية السياسية بالعراق، مع تحرك الأحزاب السياسية لتخدم الشعب كله حاليا، مشيدا بدور الحزب الديمقراطي وقيادته في خدمة قضايا العراقيين كافة.

مسؤول مكتب الحزب الديمقراطي الكوردستاني في القاهرة شيركو حبيب رحب بالحضور و شكرهم على مشاركتهم في الاحتفالية، وقال  إن تأسيس الحزب على يد زعيمه مصطفى البارزاني، تواكب ذكرى ميلاد الزعيم الكردي مسعود بارزاني، وجاء في ظرف تاريخي مهم وحساس، بعد بروز الشعور القومي لدى الشعوب المضطهدة، ليناضل بإخلاص لأجل دعم الحقوق الكردية والعراقية، واصفا ظهور "الديمقراطي الكوردستاني" بالضرورة الحتمية الملحة المواكبة لفكرة القومية لدى شعوب المنطقة المضطهدة من قوى الاستعمار. وأكد حبيب أن نشأة الحزب عام 1946 غايتها حل الخلافات والنضال لأجل الحصول على حقوق شعب كوردستان ورفع شعار "الديمقراطية للعراق والحكم الذاتي لكوردستان"، مؤكدا أن الحزب يؤمن بدولة ديمقراطية مدنية تعزز حقوق الانسان وتحترم كافة مكونات العراق القومية والدينية. وأكد حبيب على إيمان الحزب برؤية وتوجهات الزعيم مسعود بارزاني لبناء مجتمع مدني وإحلال السلام والاستقرار بين كافة مكونات كردستان، ومكافحة الفساد وتحقيق العدالة بين مواطني الإقليم، مع حلحلة الخلافات وفقا للدستور والاتفاقيات، منوها إلى علاقات الحزب الواسعة خاصة في مصر التي احتضنت الحضور الكوردي فيها منذ نهاية القرن التاسع عشر، ومع عدد من دول المنطقة والجوار. أحيت الحفل فرقة موسيقية من أربيل تضم الفنانين كريم كولاني و فخر الدين برزنجي، وهي الفرقة الثانية التي تحضر من أربيل للقاهرة خلال عام، وشارك المطرب المصري أحمد جوهر بفقرة غنائية قدم خلالها عددا من أغنيات العندليب الأسمر عبد الحليم حافظ، وسط تفاعل الجمهور مع الدبكة الكردية والأغاني المصرية.

 

 

 

الأخبار الحزب الديمقراطي الكوردستاني

التعليقات (0)

لا توجد تعليقات حتى الآن

الرد كضيف

هل ترغب في تلقي إشعارات؟
ابق على اطلاع بآخر أخبارنا وأحداثنا.