Erbil 31°C الأربعاء 06 تموز 03:59

الحكومة تعتزم نقل سجناء "خطيرين" من نينوى وتشدد على ضبط السلاح المنفلت في البصرة

هناك توجيهات لنقل المسجونين للسجون المُحكمة بشكل أكبر

زاكروس عربية – أربيل

قال يحيى رسول الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة، الجمعة (21 ايار 2021)، إن الجهات المعنية بصدد نقل السجناء "الخطرين" في نينوى إلى سجون مُحكمة.  

  وأشار رسول في تصريح للوكالة الرسمية  إلى أن السجون في الموصل تدار من قبل شرطة المحافظة ووزارة العدل، وأن هناك موقوفين في مراكز الشرطة والتسفيرات"، لافتاً إلى أن "هناك توجيهات لنقل المسجونين للسجون المُحكمة بشكل أكبر، كون قيادات الشرطة لديها سجون، لكن الأعداد كثيرة، وتم العمل بهذا الخصوص".

وأضاف، أن "هناك خطة موضوعة، حيث كان هناك استيعاب للسجناء الخطرين، وأن الوضع الأمني في نينوى يسير بشكل جيد، وأن هناك أمناً واستقراراً والقطعات تقوم بعمليات نوعية لملاحقة فلول عصابات داعش الإرهابية".

وفيما يتعلق بالزيارة التي قام بها وزير الدفاع جمعة عناد إلى محافظة البصرة، أوضح رسول أن الزيارة كانت "ناجحة "حيث التقى الوزير بقائد عمليات البصرة الجديد علي الماجدي وعدد من الأجهزة الأمنية والاستخباراتية، واطلع على الوضع الأمني وموقف العمليات في المحافظة، وأبدى توجيهات حول توزيع القطعات بشكل دقيق، كذلك "شدد على فرض هيبة الدولة وحصر السلاح المنفلت والتعامل بقوة وحزم مع الخلافات العشائرية، وأعطى جملة من التوصيات لقيادة عمليات البصرة، وبين لهم أن هناك دعما لهذه القيادة".  

العراق

التعليقات (0)

لا توجد تعليقات حتى الآن

الرد كضيف

هل ترغب في تلقي إشعارات؟
ابق على اطلاع بآخر أخبارنا وأحداثنا.