ارتفاع عدد مقاعد الديمقراطي الكوردستاني عقب نتائج الفرز اليدوي

النسخة المصغرة
حسب النتائج الأولية فقد حصل الحزب الديمقراطي الكوردستاني على 34 مقعداً في انتخابات مجلس النواب العراقي

زاكروس عربية – أربيل

أعلنت المفوضية العليا للانتخابات، في ساعة متأخرة من مساء الثلاثاء (12 تشرين الأول 2021)، النتائج الأولية لعملية الاقتراع بعد إضافة محطات العد والفرز اليدوي، حيث أظهرت النتائج ارتفاعاً في عدد مقاعد الحزب الديمقراطي الكوردستاني.

وعرضت مفوضية الانتخابات النتائج الأولية لعملية الاقتراع على موقعها الإلكتروني بعد إضافة محطات العد والفرز اليدوي.

وأظهرت نتائج الفرز اليدوي، ارتفاعاً في عدد مقاعد الديمقراطي الكوردستاني، في مجلس النواب العراقي، من 32 مقعداً إلى 34 مقعد.

ووفقاً للنتائج، فقد أحرز الديمقراطي الكوردستاني، مقعداً آخر في محافظة دهوك بإقليم كوردستان، وفاز عبد الواحد أحمد، مرشح الحزب بفارقٍ بسيط في عدد الأصوات، عن مرشح الاتحاد الإسلامي الكوردستاني عمر كوجر.

كما أحرز الديمقراطي الكوردستاني مقعداً آخر في محافظة السليمانية، ليصبح عدد مقاعده في السليمانية ثلاثة مقاعد، حيث فازت بالمقعد الثالث المرشحة عن الديمقراطي الكوردستاني شنو نوري.

وضمت السليمانية خمس دوائر انتخابية تنافست فيها الأطراف السياسية على ١٨ مقعداً نيابياً.

ومع ظهور النتائج الأولية للانتخابات البرلمانية المبكرة في العراق، أعطى تقدم الحزب الديمقراطي الكوردستاني وانتصاره على مستوى إقليم كوردستان والعراق أصداءً إيجابية بين الأوساط الشعبية والسياسية.

ويشير مواطنون إلى أن هذه الانتخابات هي فرصة مهمة لتوحيد الصف الكوردستاني في بغداد، ترجمة لرؤية الرئيس بارزاني وقراءته للأوضاع السياسية في العراق.

وبحسب النتائج الأولية فقد حصل الحزب الديمقراطي الكوردستاني على 34 مقعداً في انتخابات مجلس النواب العراقي التي أجريت في 10 تشرين الأول الجاري.