بلينكن: الولايات المتحدة لا تزال أكبر مانح منفرد للمساعدات الإنسانية في العراق والعالم

النسخة المصغرة
تقديم مساعدات إنسانية إضافية تقدر بنحو 155 مليون دولار أميركي للشعب العراقي واللاجئين العراقيين

زاكروس عربية- أربيل

أعلن وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن الجمعة، عن تقديم مساعدات إنسانية إضافية تقدر بنحو 155 مليون دولار أميركي للشعب العراقي واللاجئين العراقيين في المنطقة والمجتمعات السخية التي تستضيفهم.

وقال بلينكن في بيان نُشر اليوم السبت (24 تموز 2021): "سيوفر هذا التمويل المأوى الضروري والرعاية الصحية الأساسية والمساعدة الغذائية الطارئة وخدمات الحماية بالإضافة إلى خدمات المياه والصرف الصحي والنظافة في جميع أنحاء العراق".

وأضاف أن "البرامج التي تمولها الولايات المتحدة ستدعم العراقيين النازحين بسبب (داعش)، والكثير منهم لا يزالون يواجهون صعوبات نتيجة جائحة كورونا المستجد - كوفيد 19".

وأشار إلى أنه "بهذا التمويل الإضافي من وزارة الخارجية والوكالة الأميريكية للتنمية الدولية، فإن الدعم الإنساني الأميريكي للعراق يصل إلى أكثر من 200 مليون دولار حتى الآن في السنة المالية 2021"، مشيرا إلى أنه منذ السنة المالية 2014 قدمت الولايات المتحدة أكثر من ثلاثة مليارات دولار كمساعدات إنسانية للعراق وللعراقيين في المنطقة.

وأكد بلينكن أن "الولايات المتحدة لا تزال أكبر مانح منفرد للمساعدات الإنسانية في العراق والعالم، ونحن نقدر كافة الجهات المانحة التي تقدمت وتواصل تشجيع المانحين الحاليين والجدد، على زيادة دعمهم للمساعدة في تلبية الاحتياجات".

وكان بلينكن قد أكد في وقت سابق اليوم أن شراكة بلاده مع العراق "أوسع وأعمق بكثير" من القتال المشترك ضد (داعش) موضحا خلال استقباله نظيره العراقي فؤاد حسين "أننا نسير معا في شراكة قائمة على الاحترام المتبادل والمصالح المتبادلة". 

 ت: رفعت حاجي