كاظم الجحيشي لزاكروس: الكورد يتعاملون بلغة الدستور مع الحكومة الاتحادية التي تتهرب من الاستحقاقات

النسخة المصغرة
عندما يتولون المناصب تجدهم يرمون كل الاتفاقيات خلفهم

زاكروس عربية- أربيل

أكد السياسي المستقل، كاظم الجحيشي، اليوم الإثنين (22 شباط 2021)، أن الكورد يتعاملون مع الحكومة الاتحادية بلغة الدستور والقانون لكن الحكومة "تعودت" على أسلوب التهرب مع الساسة الكورد.

الجحيشي قال في تصريح لزاكروس إن "كل اتفاقيات الحكومة الاتحادية مع إقليم كوردستان، منذ 2003، منذ أن كتب الدستور لحد الآن، يرمونها يخلفهم".

وبيّن أنه "عند اقتراب الانتخابات تجد جميع القادة والساسة العرب في أربيل ويتملقون للكورد، وعندما يتولون المناصب تجدهم يرمون كل الاتفاقيات خلفهم، ولدينا شواهد كثيرة مثل الموقف من الدستور والبيشمركة ورواتبهم، ورواتب الموظفين، وجميع الامتيازات والمخصصات لإقليم كوردستان تجد الحكومة هي التي تعرقل جميع الاتفاقيات".

ووفق الجحيشي فإن "الكورد يتعاملون مع المركز بلغة الدستور والقانون لكن الحكومة تعودت على أسلوب التهرب مع الساسة الكورد".

وحول زيارة رئيس تحالف عراقيون عمار الحكيم إلى إقليم كوردستان أمس الأحد قال الجحيشي "هذه الزيارة هي نوع من أنواع ترطيب الأجواء بين الإقليم والمركز".

واعتبر الجحيشي الزيارة "مبعوث سلام" من قبل الساسة في بغداد لأنهم في "موقف محرج" أمام الشعب العراقي وشارعهم الانتخابي لذلك يعتبر الحكيم رسالة سلام بين الكورد والمركز".