حقوق الإنسان: وصلتنا شكاوى من عدم تعاون اللجان الطبية مع جرحى التظاهرات

النسخة المصغرة
الكلمات الدالة
تعرضوا إلى ضرر جسدي بسبب أحداث تظاهرات تشرين

زاكروس عربية - أربيل

أعلنت مفوضية حقوق الانسان، اليوم الأحد (29 تشرين الثاني 2020)، تلقيها شكاوى بعدم تعاون اللجان الطبية مع جرحى التظاهرات الاحتجاجية في البلاد.

عضو المفوضية علي البياتي كتب "تغريدة" على "تويتر" قال فيها إن "شكاوى ترد إلى المفوضية بعدم وجود استجابة حقيقية ومنصفة من اللجان الطبية المعنية بتحديد نسبة العجز الطبي للمتظاهرين، الذين تعرضوا إلى ضرر جسدي بسبب أحداث تظاهرات تشرين".

وكان القائد العام للقوات المسلحة، مصطفى الكاظمي، قد أعلن في ساعة متأخرة من مساء أمس السبت تشكيل "فريق أزمة الطوارئ" لإدارة محافظة ذي قار.

وجاء في بيان أصدره المكتب الإعلامي للقائد العام للقوات المسلحة: "انطلاقاً من حرصنا على فرض القانون، وترسيخ قيم الدولة، وتقويض كلّ ما من شأنه تصعيد التوترات بين أبناء البلد الواحد، وتهديد الدولة ومؤسساتها، ولأننا نجد من الضروريّ فرض القانون بطريقة تؤمّن وتحمي المتظاهرين السلميين، وفرزهم عن المخرّبين، فإن الأحداث المؤسفة التي جرت في ذي قار أخيراً تستدعي موقفاً مسؤولاً على كل المستويات".

والتقى فريق أزمة الطوارئ، برئاسة  قاسم الأعرجي، عصر اليوم الأحد، شيوخ عشائر ووجهاء محافظة ذي قار، ضمن "مهمته الوطنية" لمتابعة الأحداث الأخيرة والحفاظ على أرواح المواطنين والممتلكات العامة والخاصة، وفرض هيبة الدولة والقانون.

وقتل عدد من محتجي تشرين وأصيب العشرات بجروح عندما فض مسلحون من أنصار التيار الصدري يرافقهم عناصر من الأمن خلال يومي الجمعة والسبت، ساحات الاعتصام في كل من مدينتي الناصرية والكوت جنوبي العراق.

COVID-19
المصابون
94,572,376
الوفيات
2,023,325
المتعافون
67,524,766
المصابون
104,964
الوفيات
3,436
المتعافون
85,814
المصابون
607,587
الوفيات
12,935
المتعافون
567,898