أميركا تحذرمن تقويض "المتشددين" عملية الانسحاب من العراق وأفغانستان

النسخة المصغرة
الكلمات الدالة
الجيش الأمريكي لن يتردد في الرد

زاكروس عربية - أربيل

قال القائم بأعمال وزارة الدفاع الأميركية، كريستوفر ميلر، اليوم الخميس (19 تشرين الثاني 2020)، إن عملية سحب القوات الأميركية من أفغانستان والعراق "محفوفة بالمخاطر"، مبينا أن "الجيش الأمريكي لن يتردد في الرد إذا حاول المتشددون تقويض العملية، حسب تعبيره.

وذكر ميلر في تصريح نشرته وسائل اعلام أميركية :"إذا حاولت أي جهات التقليل من عزمنا أو تقويض جهودنا، فلن نتردد في استعادة الردع وهزيمة جميع التهديدات".

وأضاف أنه "يدرك أن عملية سحب الجنود "محفوفة بالمخاطر والتحديات غير المتوقعة"، مضيفا أن هذا هو سبب توقيعه على أمر يوجه الرئيس المدني للعمليات الخاصة بتقديم تقاريره مباشرة إلى وزير الدفاع".

وكان، ميلر، قد أعلن، الثلاثاء، أن عدد القوات الأميركية في العراق سيكون في حدود 2500 جندي، وذلك من 3000 حاليا، وسيكون عدد المتبقي في أفغانستان أيضا 2500 جندي، من أصل 4500، وذلك بحلول 15 يناير المقبل.

وقوبل الإعلان بحذر شديد من مسؤولين أميركيين وأجانب. وفي انتقاد علني نادر للولايات المتحدة، حذر الأمين العام لحلف الناتو، ينس ستولتنبرغ، من أن تصبح أفغانستان "مرة أخرى ملاذا للمنظمات الإرهابية الدولية".

 

COVID-19
المصابون
65,771,100
الوفيات
1,516,136
المتعافون
45,583,391
المصابون
97,820
الوفيات
3,203
المتعافون
61,590
المصابون
560,622
الوفيات
12,387
المتعافون
489,772