عبدالمهدي يبدي تفاؤله بوجود نيّة حقيقية لدى حكومة مسرور بارزاني لحل المسائل العالقة

النسخة المصغرة
الحكومة الاتحادية ترحب بأجواء التعاون والتفاهم مع حكومة الاقليم

اكد رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، مساء أمس الثلاثاء، وجود نية حقيقية لحل المسائل العالقة بين بغداد وأربيل، مبدياً تفاؤله بترأس مسرور بارزاني الوفد الكوردستاني وتواجده على رأس الحكومة الكوردستانية الجديدة.

وقال عبد المهدي خلال المؤتمر الصحفي الاسبوعي ان "رئيس اقليم كوردستان مسرور بارزاني، اكد وجود نية حقيقية لحل المسال العالقة في اطار الدستور العراقي".

يشار الى ان رئيس مجلس الوزراء عادل عبدالمهدي استقبل بمكتبه الرسمي، رئيس حكومة اقليم كوردستان مسرور بارزاني والوفد المرافق له.

ورحب رئيس مجلس الوزراء بتشكيل حكومة اقليم كوردستان، مجددا التهنئة لمسرور بارزاني بانتخابه رئيسا لحكومة الاقليم، ومؤكداً بان الحكومة الاتحادية ترحب بأجواء التعاون والتفاهم مع حكومة الاقليم والحكومات المحلية من اجل تعزيز التكامل وحل جميع الاشكالات لمصلحة جميع العراقيين وتحت سقف الدستور ووحدة شعبنا وبلدنا.

وصرح رئيس وزراء إقليم كوردستان للصحفيين خلال زيارته أن" الأجواء كانت ايجابية جيدة وهناك تفاههم جيد، وقد عرضنا وطرحنا كل المسائل التي يجب ان تبحث وتعالج"، مبيناً انه  "خلال الفترة القصيرة القادمة سنبدأ بمناقشة سبل معالجة تلك المسائل والقضايا".

رفعت حاجي.. Zagros tv