آلاف الجزائريين يطالبون بإصلاحات سياسية ويهتفون "ارحلوا جميعا"

النسخة المصغرة
لم يتحدد أي موعد جديد للانتخابات مما أثار غضب المحتجين

تجمع الآلاف من المحتجين في العاصمة الجزائرية للجمعة السادسة عشرة على التوالي، مطالبين ب"رحيل الجميع" في إطار مظاهرات تنظم منذ أسابيع للمطالبة بإزاحة النخبة الحاكمة.

و بدأت الاحتجاجات في الجزائر يوم 22 شباط/2019 .

ويطالب المحتجين بتغيير جذري عبر السعي لعزل مسؤولين كبار منهم ساسة ورجال أعمال سيطروا على حكم البلاد منذ الاستقلال عن فرنسا في عام 1962.

وكان الرئيس الجزائري المؤقت عبد القادر بن صالح قد دعا يوم الخميس كل الأحزاب إلى حوار شامل للتحضير للانتخابات الرئاسية بعدما ألغى المجلس الدستوري الانتخابات التي كانت مقررة في الرابع من يوليو تموز.

ولم يتحدد أي موعد جديد للانتخابات مما أثار غضب المحتجين.

 

ميديا الصالح .. Zagros tv