ما الذي سيحدث اذا اشترت تركيا منظومة "اس 400" ؟

سربست فرحان سندي
النسخة المصغرة

ان استراتيجية بوتين حول تركيا مبنية على الكورد فوبيا الموجودة لدى تركيا، ويريد بوتين انتزاع تركيا من تكتل الحلف الأطلسي والغرب، في البداية كان احتلال عفرين اول تطمين لها، والأن فيما اذا امتلكت ال "اس 400" سيكون بمثابة الدعم الكامل لسياسة تركيا حول الكورد في الشرق الأوسط.

انها تدعم وتطمئن بشكل صريح، ولكن هل سترضى الولايات المتحدة الأمريكية والغرب عن هذا الوضع، وهل ستفتح مجالا لحدوث ذلك؟

فلنكتب أولا عن ماينتظره بوتين ثم نكتب عن الباقي لاحقا، ان الولايات المتحدة الأمريكية والغرب لن يتوانوا عن الغوص في ادق استراتيجيات روسيا، ولن يدعوها تنام بسلام.

وقد صرحت الين لورد، وهي اسم رفيع المستوى والمسؤولة عن شراء الأسلحة في البنتاغون، بخصوص التوتر الحاصل بين تركيا والولايات المتحدة الأمريكية، حول الطائرة الحربية  "اف-35" : "سنقوم بتطبيق العقوبات على الشركات التركية التي تنتج الأجزاء لصالح شركات السلاح في الولايات المتحدة الأمريكية".

في حال تم استبعادنا من الحلف الأطلسي، فان جميع انظمتنا العسكرية ستصبح غير قابلة للاستخدام، فجميعها مصممة بشكل متوافق مع حلف الأطلسي، وجميع قطع التبديل تأتي من هناك، وبهذا سيكسب الاتحاد الروسي على الأغلب عضواً جديداً، وأنا أقوم بالعمل على سلسلة حول : هل في بمقدور منظومة ال "اس400" أن توقف هجوماً للولايات المتحدة الأمريكية، متضمناً التفاصيل التقنية أيضاً.

 

1- وفقا للأخصائيين... فان كل منظومة من منظومات ال "اس400" التي سيتم شراءها، تحتوي على4 بطاريات وكل بطارية تحتوي على4 صواريخ، الحد الأقصى لعدد الصواريخ المستعملة لإيقاف أي عمل جوي محتمل هو 16 صاروخاً في الوقت ذاته.

 

2- الفترة الزمنية التي تحتاجها كل بطارية من بطاريات منظومة صواريخ ال"16" كحد أدنى، حتى تبرد بعد الاطلاق هي 60 دقيقة، من المستحيل قبل هذه المدة ان يتم إعادة تلقيمها واطلاقها مجددا، وتحتاج الى اطلاق صاروخيين دفاعيين مقابل كل صاروخ "توماهوك" (الصواريخ العابرة )، لايقاف هجوم محتمل من قبل هذه الصواريخ العابرة.

3- اذا تم اطلاق 8 صواريخ دفعةً واحدة، فانه بالكاد يستطيع 16 صاروخا من منظومة ال"اس400" بايقافها.وفي حال تم اطلاق 20 صاروخا أو أكثر في آن واحد, فان الصواريخ المتبقية ستقوم بتدمير بطاريات ال"اس400".

 

4- في هجوم صاروخيٍ محتمل من البحر الأبيض المتوسط, سيتم تدمير بطاريات ال"اس400" في غضون 30 دقيقة كأقصى حد. الى أي درجة يكون صائباً  صرف 2.5 مليار دولار على مثل هذه الدفاعات الخرقاء...سأقوم بعمل سلسلة أخرى حول:هل تستطيع ال"اس400" ضرب الصواريخ العابرة ؟ سلسلة حول: هل بإمكان ال"اس400" ان تضرب الصواريخ العابرة أو ال"اف-35"؟

 

5- على الرغم من امتلاك ال"اس400" لراداراتها الذاتية, الا ان راداراتها تقف عاجزة تماماً أمام الطائرات والصواريخ التي يتم اطلاقها من الأرض مثل صواريخ كروزبالاضافة الى أن مسافة كشف راداراتها الذاتية قصيرة جدا.

أيضا تنعدم رؤية راداراتها عند وجود العوائق الجغرافية مثل الجبال والهضاب الخ. وتصبح قدرتها في إيقاف الصواريخ شبه معدومة اذا اعتمدت فقط على راداراتها الذاتية بدون وجود أنظمة الإنذار المبكر.

 

6- تقل إمكانية تدمير ال"اس400" للصواريخ كثيرا اذا استخدمت لوحدها(ليس فقط ال"اس400" كذلك هو الوضع  في جميع أنظمة الدفاع الجوي)

ان ال"اس400" في مواجهة الصواريخ التي تم اطلاقها في حال عدم وجود نظام الإنذار المبكر,وعدم التحديد المسبق لارتفاع وسرعة وزاوية اقتراب الصاروخ,وفي حال انتظارها لرؤية الصاروخ براداراتها الذاتية, فانها ( ال"اس400") تكوم متأخرةً ولا تملك الوقت الكافي لتقوم برد الفعل المناسب لضرب الصواريخ القادمة.

 

7- ان طائراتٍ مثل ال"اف-35" تترك أثرا صغيرا جدا على الرادار (بمقدار حجم النحلة) لذا فأن ال"اس400" بدون دعم من الأواكس وباعمادها على راتداراتها الذاتية فقط يصبح من الصعب جداً عليها أن تتعرف على هذا الأثر وتقوم بضربه.

ومن أجل أن يتعمل هذه المنظومة بشكل فعال,يجب أن يكون مرتبطا(تماما كما في النظام الموجود في ال"لينك16")بالأقمار الاصطناعية,شبكة رادارات أرضية عالية التقنية,و أنظمة الإنذار المبكر الموجود في الطائرات.

لاتمتلك تركيا نظام انذارٍ مبكرٍ ؤشبكة راداراتٍ أرضيةًعالية التقنية خاصٍ بها.بل تستخدم نظام حلف شمال الأطلس.

من المستحيل ربط سلاح العدو(ال"اس400) بنظام حلف شمال الأطلس, لذلك من البديهي ان تقوم مضطرة ًبالعمل عليها باستخدام راداراتها الذاتية.الأمر الذي يجعل من هذا النظام أعمى,بالتالي احتمال النجاح صغير الى حدٍ كبير.

سيسبب خسائر متتالية في اقسام كثيرة من العمل.

وسيدخل قانون العقوبات CAATSA  (قانون مكافحة أعداء أمريكا بالعقوبات) حيث التنفيذ بحذافيره.

ستبدأ هذه المرحلة حيث سيتفقد عملة البلد الذي فرضت عليه العقوبات قيمتها بشكل كبير جداً.

جميع أنظمة سلاح القوات المسلحة التركية متوافقة مع حلف شمال الأطلسي.سيتم قطع كافة امدادات قطع التبديل.بنهاية العام لن تتمكن الطائرات من الطيران و السفن من الإبحار.

ستصبح أنظمة الانذار المبكر والرادار عديمة الفائدة.عمليا ستنعدم وظيفة القوات المسلحة التركية.

الخطوة التالية ستكون الاستبعاد من حلف شمال الأطلسي أوتعليق العضوية الى اجل غير مسمى.

ستنتهي مظلة حماية حلف شمال الأطلسي بالفعل.

سيتوقف سيل القروض عن دولةٍ مفروضة عليها العقوبات الأمريكية.ستصبح الشركات عاجزةً عن تأمين القروض من أجل القيام بالاستثمارات.

لن تتمكن من تصدير البضائع الى الولايات المتحدة الأمريكية, ستتجاوز الخسائر المادية بسسب هذا 10 مليارات دولار سنويا.ستتأثر الشركات التي تتعامل مع الولايات المتحدة الأمريكية.

ليس بامكان دولةٍ  غير عضو في حلف شمال الأطلسي وتخضع للعقوبات الاستمرارفي الاتفاق الجمركي مع الاتحاد الأوربي .وبعد فترة من الزمن سينتهي الاتفاق الجمركي.

ستكون هناك صعوبة في تصدير البضائع الى الاتحاد الأوربي.سيبدأ انهيار اقتصادي كبير.

سيتم العمل على تحديث أنظمة الأسحلة التي لم يعد بإمكان القوات المسلحة التركية استخدامها وبوساطةٍ روسية,ولكن سوف لن يكون بالمقدور الحصول على قروض لتغطية هذه المصاريف.

بسبب هذا الانهيار فانالسلطة سترغب في الاستمرار بالحكم عن طريق القاء اللوم على الغرب مستفيدة من الحس الوطني الذي خلقته مسبقا.

ولكن القوى لن تقتنع بهذه الحماس. لا استطيع توقع ماالذي سيحصل بعد ذلك.