الشرق الاوسط

فلن تكونوا في مأمن من طوفان من المخدرات واللاجئين والقنابل والإرهاب
لمنع حصول حالات مثل الهجوم الذي تعرّضت له حلب
يتجاوز عددها 14 فصيلاً، جميعها تتلقى الدعم العسكري من أنقرة، وفق ناطقها الرسمي