تركيا

هذه التصريحات اللامسؤولة لا تخدم الشعب العراقي كما زعمت، بل تندرج ضمن مساع تخدم أجندات منظمة (PKK)

الوزيرين طالبا أيضا باستئناف العملية السياسية التي ترعاها الأمم المتحدة في ليبيا