الأنبار.. الأمن الوطني يخرق المنظومة السرية لخلايا داعش ويلقي القبض على 11 إرهابياً

النسخة المصغرة
عملية الاختراق، أفادت بمعلومات دقيقة، مهدت لعملية أمنية نفذتها مفارز جهاز الأمن الوطني

زاكروس عربية - أربيل 

أكدت المصادر الاستخبارية، اليوم السبت (15 كانون الثاني 2022)، أنها خرقت المنظومة السرية لخلايا عصابات داعش الإرهابية، في وقت اقتحمت فيه قوات مشتركة صحراء قضاءي القائم والرطبة.

عملية الاختراق، أفادت بمعلومات دقيقة، مهدت لعملية أمنية نفذتها مفارز جهاز الأمن الوطني في مناطق متفرقة من الأنبار، وأسفرت عن إلقاء القبض على أحد عشر إرهابياً، يمثلون خلايا نائمة في المحافظة.

وأشارت التحقيقات الأولية إلى أن "الملقى القبض عليهم، اعترفوا بانتمائهم لعصابات داعش الإرهابية، وشاركوا بمواجهات وتعرضات على القوات الأمنية خلال عمليات التحرير.

وأضافت أنها "أحالتهم إلى الجهات القانونية المختصة لاتخاذ الإجراءات اللازمة بحقهم لينالوا جزاءهم العادل".

كما اقتحمت قوات مشتركة، مناطق صحراء قضاءي القائم والرطبة، على خلفية قيام بقايا عصابات داعش الإرهابية بزرع عبوات ناسفة في مناطق تم تطهيرها بشكل تام من خطر الأسلحة غير المنفلقة.

في غضون ذلك، أصدرت وزارة الداخلية بياناً، أكّدت فيه، أن "حصيلة الممارسات الأمنية خلال الفترة من 7 وحتى 13 كانون الثاني الجاري، أسفرت عن تنفيذ أوامر قبض بحق 61 إرهابياً وفق أحكام المادة 4 إرهاب من القانون العراقي".

وأشارت إلى أنه "تم تدمير 4 (أوكار) إرهابية، وضبط 31 عبوة ناسفة، بالإضافة إلى العثور على 7 مخازن للعتاد والأسلحة تابعة لتنظيم داعش الإرهابي".

وفي نينوى، تمكنت مفارز مديرية مكافحة المتفجرات التابعة لشرطة نينوى، من معالجة ورفع صاروخ أرض أرض غير منفلق، من مخلفات عصابات داعش الإجرامية، في منطقة الزنجيلي في الجانب الأيمن للمدينة، كما عالجت أيضاً صاروخ أرض – أرض من إحدى البنايات مقابل مديرية شرطة أم الربيعين، وتم تسليم الصواريخ إلى الهندسة العسكرية بغية إتلافها.

ت: رفعت حاجي