بلنكين يُعبّر عن عدم تفاؤل بلاده بشأن الاتفاق النووي مع إيران

النسخة المصغرة
الكلمات الدالة
"لم يفت الأوان بعد"

زاكروس عربية – أربيل

عبّر وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن عن عدم تفاؤل إدارة بلاده بشأن استعداد إيران للعودة إلى الاتفاق النووي، لكنها تعتقد أنه "لم يفت الأوان بعد".

الوزير الذي كان يتحدث في السويد للصحفيين ، اليوم الخميس (2 كانون الأول 2021)، لفت إلى أنه ناقش "مسألة إيران" في اجتماعين مع نظيريه الروسي والإسرائيلي، وذلك خلال اجتماعات منظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

وأضاف في معرض تعليقه على مطلب إسرائيل وقف المفاوضات فوراً: "يجب أن أقول لكم إنّ الإجراءات والتصريحات الأخيرة لا تدفعنا إلى التفاؤل. سنعرف خلال يوم أو يومين ما إذا كانت إيران جدية أم لا".

إلا أن الوزير أردف أنّه "لم يفت الأوان بعد لتغيّر إيران موقفها وتحاور بطريقة هادفة في محاولة" لإنقاذ الاتفاق الذي أبرم في 2015 في فيينا ويمنعها من الحصول على القنبلة الذرية.

وكان رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينت، طالب  في وقت سابق من الخميس، من بلينكن خلال مكالمة هاتفية "الوقف الفوري" للمفاوضات بشأن البرنامج النووي الإيراني، والتي استؤنفت الإثنين في فيينا بعد خمسة أشهر من توقفها.

وأبرمت إيران وكل من الولايات المتحدة وفرنسا وبريطانيا وروسيا والصين وألمانيا اتفاقا في 2015 بشأن برنامجها النووي أتاح رفع الكثير من العقوبات التي كانت مفروضة عليها، وذلك في مقابل الحدّ من نشاطاتها النووية وضمان سلمية برنامجها.