أمانة بغداد تنفي الأخبار المتداولة عن تجميد صلاحيات إحدى الشخصيات العامة

النسخة المصغرة
الكلمات الدالة
تنفي فيه أمانة بغداد تلك المعلومات المظللة تشجب الهجمة غير المهنية والتي تستهدف الإساءة لأمينها المعمار علاء معن

زاكروس عربية - أربيل 

نفت أمانة بغداد، اليوم الخميس (2 كانون الأول 2021)، إخبار كاذبة ومغرضة حول قيام رئيس الوزراء مصطفى كاظمي بتجميد سلطة رئيس البلدية والمهندس المعمار علاء معن.

وقالت الأمانة في بيان لها اطلعت عليه زاكروس عربية: إنه "في الوقت الذي تنفي فيه أمانة بغداد تلك المعلومات المظللة تشجب الهجمة غير المهنية والتي تستهدف الإساءة لأمينها المعمار علاء معن، الذي عكف على تنفيذ مشروع نهضة بغداد بإشراف رئيس الوزراء، وان كل ما تحقق من انجازات هي إحدى الإشارات المضيئة لدولة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، إذ يفتخر المعمار علاء معن بأنه أحد أعضاء فريقه الحكومي".

 وأشار البيان إلى أن "هذه الإشارات نفذت بالاعتماد على إيرادات أمانة بغداد الذاتية، التي لم تكلف الدولة أي مبالغ مالية، مثل تطوير شوارع الفلاح والصناعة والشباب، والمقبرة الملكية وشارع السعدون وشارع الجمهورية، وإكساء وتطوير عدد من المحلات السكنية يضاف إليها الإشراف على تأهيل أيقونة بغداد زقاق المتنبي، عبر إدارة الموارد بشكل مهني، والحد من الفساد والسعي لتطبيق الأتمتة والتحول الرقمي الالكتروني لأنظمة ودوائر أمانة بغداد وكذلك خلق فلسفة الإزالة الطوعية للتجاوزات والمشوهات المنتشرة في المشهد الحضري للمدينة وتنفيذ ٤ نوبات عمل في قطاع النظافة وخلق مساحة من التلاحم بين المواطن والأمانة".

وتابع أن "أمانة بغداد استطاعت الوقوف بوجه من يريد استباحة أراضي الدولة والاستيلاء عليها ومنع استباحة الأراضي الخضراء".

وبيّن أن "هناك (٣٥) مشروعاً قيد الانجاز تضم أعمال تطوير وإكساء واسعة ببغداد بالإضافة إلى حملة إعمار واسعة في مدينة الصدر تبدأ ب (١١) قطاعا وكذلك تطوير الساحات كان آخرها ساحة الوثبة وفتح الشوارع المغلقة وإزالة السيطرات في شارع الصدرية بمقترح من أمين بغداد بعد تطويره وإكسائه وخلق مساحات من الجمال وإصلاح (٢٩٢) تخسفاً استعداداً للأمطار ".

وأضاف أن "أمانة بغداد ستقاضي الجهات المغرضة والصفراء والتي تتناقل المعلومات المغلوطة لأغراض الضغط والابتزاز لمؤسسات الدولة".

ت: رفعت حاجي