الحلبوسي يدين هجوم المقدادية ويدعو لتغليب مصلحة العراق على ما سواها

النسخة المصغرة
الكلمات الدالة
هدف التنظيم من هذه العملية "زعزعة الصف الوطني واللحمة المجتمعية"

زاكروس عربية – أربيل

دان رئيس مجلس النواب السابق، محمد الحلبوسي الهجوم الذي شنه تنظيم داعش "الإرهابي" في محافظة ديالى والذي راح ضحيته أكثر من عشرة مدنيين حتى الآن.

واعتبر الحلبوسي في "تغريدة" عبر "توتير "، في الساعات الأولى من اليوم الأربعاء (27 تشرين الأول 2021)، أن هدف التنظيم من هذه العملية "زعزعة الصف الوطني واللحمة المجتمعية" في قرى ومدن المحافظة.

كما دعا القوى السياسية في البلاد إلى "تغليب مصلحة العراق على ما سواها وتفويت الفرصة على المتربصين بوحدة أبناء الوطن الواحد".

ر

جاء ذلك بعد أن قتل وأصيب أكثر من 20 عراقياً بهجوم شنه تنظيم داعش، ليل الثلاثاء-الأربعاء، على قرية الرشاد التابعة لمدينة المقدادية شمال شرقي ديالى ما خلف 11قتيل و15 جريحاً بعضهم في حال خطرة وتم نقل المصابين إلى المستشفيات القريبة من أجل تلقي العلاج، بينما وصلت قوة عسكرية كبيرة إلى المنطقة ونفذت عمليات تفتيش واسعة بحثاً عن منفذي الهجوم.