التيار الصدري: ننتظر المصادقة على نتائج الانتخابات لمعرفة الحجم النهائي للقوى السياسية

النسخة المصغرة
الكلمات الدالة
ستكون هناك حوارات جديدة في تشكيل الخارطة السياسية لأربع سنوات قادمة

زاكروس عربية - أربيل 

أوضح التيار الصدري اليوم الأربعاء (27 تشرين الأول 2021)، أن الحوارات من أجل تشكيل الخارطة السياسية للحكومة جارية، لافتاً أن جميع الخيارات مفتوحة ولا توجد خطوط حمراء، فيما أرجأ الأمر إلى حين المصادقة على نتائج الانتخابات.

وقال القيادي في التيار الصدري أمير الكناني في حديث نقلته الوكالة الأنباء العراقية تابعته زاكروسس عربية: إن "تشكيل الحكومة سابق لأوانه، لأننا ننتظر المصادقة على نتائج الانتخابات لمعرفة حجم  القوى السياسية النهائية"، مبيناً أن "هناك حوارات وحراك وتفاهمات مع جميع القوى من دون استثناء، لكننا ننتظر عندما تصادق المحكمة الاتحادية على النتائج، ستكون هناك حوارات جديدة في تشكيل الخارطة السياسية لأربع سنوات قادمة".

وتابع، أن "أسباب إطلاق الحوارات هو لقبول دخول الأطراف بالبرنامج والمنهاج الحكومي للوزارة القادمة لأننا نتحدث عن المنهاج والبرامج للحكومة القادمة"، موضحاً، أن "جميع الخيارات مفتوحة ولا توجد خطوط حمراء على القوى المشاركة في العملية السياسية".

وبيَّن، أن "جميع القوى محترمة ومقدرة ووجودها هو خيار الجمهور والناخبين"، موضحاً أن "من يتفق معنا سيكون القريب من الكتلة الصدرية الفائزة بالمركز الأول".

وأوضح أن "الحوارت الحقيقية والجادة في تشكيل الحكومات ستكون من خلال وفود رسمية   تشكلها القوى السياسية، أمَّا المنتديات والمؤتمرات تسهم في كيفية صناعة القرار مع القوى السياسية التي يتخندق الكثير منها ضمن جمهورها وبيئتها"، معتبراً أن "المؤتمرات تنقلنا الى بيئات متعددة ليكون هناك تنوع بالطرح".

ت: رفعت حاجي