محافظة بابل تصدر توضيحاً بشأن إلغاء الفقرات الغنائية بمهرجانها الدولي 

النسخة المصغرة
الكلمات الدالة
"على وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي توخي الدقة في نقل المعلومة واعتمادها من المصادر الرسمية"

زاكروس عربية - أربيل 

نفت محافظة بابل، اليوم الأربعاء (27 تشرين الأول 2021)، إلغاء الفقرات الغنائية بمهرجانها الدولي، مشيرة إلى سعي المشرفين لتقديم فعاليات توازي الفعاليات الأجنبية والعربية.

وقال مصدر في المحافظة، في تصريحات صحفية تابعتها زاكروس عربية إن "الأنباء التي تحدثت عن إلغاء الفقرات الغنائية بمهرجان بابل الدولي، عارية عن الصحة".

وتابع: "على وسائل الإعلام ومواقع التواصل الاجتماعي توخي الدقة في نقل المعلومة واعتمادها من المصادر الرسمية".

وفي ذات السياق أكد رئيس اللجنة الفنية للمهرجان، عامر صباح المرزوك، في تصريح صحفي أن "إعادة فعاليات مهرجان بابل سيظهر المسرح البابلي، حيث سيتطلع العالم من خلال المشاركين على متحف بابل والشارع التراثي وبوابة عشتار".

وأوضح أن "جميع المشاركين عبروا عن سعادتهم للمشاركة بفعاليات وبدأوا ينشرون في مواقعهم وبصفحاتهم الحفل الأول في بلدهم، بلد التأريخ، حيث إنهم اليوم في بلد الحرف الأول، وبلد القانون والحضارة".

وأشار إلى أن "المشرفين على المهرجان سعوا لتقديم فعاليات توازي الفعاليات الأجنبية والعربية، وعملنا على تخصيص أوبريت ختامي بمشاركة فنانين عراقيين".

وأكد على " أننا نمتلك مسرحاً جاهزاً تقنياً وفنياً، وممكن تقديم فعالياتنا مستقبلا الفنية والأكاديمية، ولدينا متحف للفنون التشكيلية، وقاعة جاهزة ورائعة، ممكن الاستفادة منها مستقبلاً بتقديم فعاليات الفنية والاستضافات لمهرجانات دولية".

يشار إلى أن مهرجان بابل الدولي يتم إقامته على مدرجات مدينة بابل الأثرية في محافظة بابل وسط العراق، وانطلقت فعالياته لأول مرة عام 1987، إلا أنه توقف بعد عام 2003 بسبب الحرب الأميركية والتدهو الأمني الذي أعقبها.

ومن المقرر أن يشارك الفنان العراقي حاتم العراقي إلى جانب الفنانة شمس الكويتية والفنان المصري هاني شاكر، في اليوم الأول من المهرجان.