الحكومة تؤكد حرصها على إيصال الإعانة الاجتماعية إلى مستحقيها الحقيقيين

النسخة المصغرة
الكلمات الدالة
القوانين تم تشريعها بناءً على مصلحة الفئات التي تعنى بها الوزارة

زاكروس عربية - أربيل 

أكدت وزارة العمل والشؤون الاجتماعية الاتحادية، اليوم الأحد (24 تشرين الأول 2021)، على حرصا على إيصال الإعانة الاجتماعية إلى مستحقيها الحقيقيين من الفقراء وعديمي الدخل، مشيرة إلى أن فرق الرصد الميداني مستمرة بعمليات الاستجابة للمناشدات والحالات الانسانية التي ترد إلى الوزارة، وذلك من منطلق اهتمام الوزارة بالفئات الضعيفة.

وقال وزير العمل والشؤون الاجتماعية عادل الركابي في تصريح أوردنه الصحيفة الرسمية، وتابعته زاكروس عربية: إن "الوزارة تدرس إمكانية شمول زوجة المستفيد من الإعانة الاجتماعية بقرض المشاريع الصغيرة المقدم من دائرة العمل والتدريب المهني، من دون قطع الإعانة عن زوجها المستفيد، فضلا عن مساعدة المستفيدين من الإعانة في الحصول على فرصة عمل أو قروض لتحسين وضعهم المعيشي"، لافتاً إلى ضرورة أن "يكون التعامل إنسانياً مع الفئات المستفيدة، وأن القوانين تم تشريعها بناءً على مصلحة الفئات التي تعنى بها الوزارة".

وأضاف أن "الوزارة تمكنت من تأمين التخصيصات المالية لصندوق الحماية الاجتماعية، واستكملت الاستعدادات لصرف الدفعتين الأخيرتين من الإعانة الاجتماعية لعام 2021 في أوقاتها المحددة"، منوهاً بأنه "تم الإيعاز بمعالجة ملف تحليل نتائج خط الفقر التي ترد من وزارة التخطيط للمواطنين الذين يظهرون فوق مستوى خط الفقر، وذلك بحسب التعليمات والضوابط الواردة في قانون الحماية" .

 وبين وزير العمل أن "الوزارة حريصة على إيصال الإعانة الاجتماعية إلى مستحقيها الحقيقيين من الفقراء وعديمي الدخل، اذ يبلغ عدد الأسر المشمولة براتب الحماية الاجتماعية مليونا وأربعمئة أسرة في بغداد والمحافظات"، لافتا إلى أن "المبالغ المستردة من المتجاوزين على الإعانة تتم الاستفادة منها لتعزيز صندوق الحماية الاجتماعية وفق القانون".

مؤكداً أن "فرق الرصد الميداني مستمرة بعمليات الاستجابة للمناشدات والحالات الانسانية التي ترد بشكل مباشر او من خلال مواقع التواصل الاجتماعي او عبر قنوات التلفاز، وذلك من منطلق اهتمام الوزارة بالفئات الضعيفة".

 ت: رفعت حاجي