تشكيل فصيل مسلح جديد تحت غطاء "المقاومة" يدعي "ارتباطه المباشر" برئاسة الوزراء

النسخة المصغرة
كتائب المهندس "خارج إدارة هيئة الحشد الشعبي وارتباطه مباشر برئاسة الوزراء"

زاكروس عربية - أربيل

أعلن في العراق عن تشكيل فصيل مسلح جديد أطلق على نفسه تسمية "المقاومة الإسلامية كتائب المهندس"، اليوم السبت (23 تشرين الأول 2021)، مدعياً ارتباطه المباشر برئاسة الوزراء.

وجاء في بيان صادر عن الكتائب التي تستوحي اسمها من نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي، أبو مهدي المهندس الذي قتل في غارة أميركية استهدفت موكب قائد فيلق القدس الإيراني، قاسم سليماني، في 3 كانون الثاني 2020 قرب مطار بغداد الدولي: "على خطى شهيدنا المهندس وإيماناً بمشروعه الجهادي والمقاوم نعلن لكم بأننا مشروع جهادي مقاوم كما أراد شهيدنا الحبيب".

وأضاف البيان أن كتائب المهندس "خارج إدارة هيئة الحشد الشعبي وارتباطه مباشر برئاسة الوزراء".

وتابع: "مهمتنا هي الدفاع عن العراق وعن نظام العراق السياسي من دون التدخل في قرارات الدولة وسنكون اليد الضاربة لحفظ والاستقرار جنباً إلى جنب مع جيش العراق وقواته الأمنية البطلة".

ومضى بالقول: "سنعلن لكم تباعاً عن القرارات والأوامر لجنودنا وكذلك سنعلن عن قيادتنا وعن كل ما يرتبط بهذا التشكيل".

يشار إلى أن العشرات من الفصائل المسلحة تشكلت مؤخراً وتحت مسميات مختلفة، لكن مراقبين يؤكدون أن تلك الجماعات ليست سوى واجهة تخفي نشاطات الأذرع المسلحة الكبرى في العراق والتي تتهمها واشنطن بالقرب من إيران وباستهداف المصالح الأميركية بالبلاد.

ت: شونم خوشناو

1