للمرة الأولى.. صاحب حفرة صدام حسين يخرج للضوء

النسخة المصغرة
علاء نامق، تمكن من إخفاء صدام حسين مدة 235 يوماً

زاكروس عربية – أربيل

نشرت للمرة الأولى صورة الرجل الذي أخفى الرئيس العراقي الأسبق، صدام حسين، في حفرة بمزرعته، مدة 8 أشهر، وذلك من خلال فيلم وثائقي للمخرج الكوردي النرويجي، هلكوت مصطفى، والذي سيعرض في دور السينما العالمية بداية العام المقبل.

وهذه هي المرة الأولى التي تنشر فيها صورة للرجل الذي أخفى صدام حسين في حفرة بمزرعته التي يعرفها العالم باسم "حفرة العنكبوت"، في بلدة الدور جنوب تكريت لمدة ثمانية أشهر.

علاء نامق - صدام حسين - زاكروس

 الخمسيني علاء نامق، تمكن من إخفاء صدام حسين مدة 235 يوماً، في العام 2003، دون أن تتمكن القوات الأميركية من العثور عليه، حتى تاريخ 13 كانون الأول من العام نفسه، حيث ألقي القبض عليه.

وللمرة الأولى، وعقب مرور 18 عاماً على الواقعة، يظهر وجه علاء نامق للنور، من خلال وثائقيٍ سينمائي، حيث لم يظهر من قبل في أي مادة إعلامية.

ويتناول الفيلم الوثائقي، قصة اختباء صدام حسين داخل حفرة في مزرعة نامق،  خلال 95 دقيقة، وبدأت عملية تصويره منذ العام 2020 ليستمر حتى 2021، على أن يعرض بداية العام المقبل. حيث أعطي حق النشر في العراق وإقليم كوردستان لشبكة رووداو الإعلامية.

علاء نامق - صدام حسين - زاكروس