المرأة الكربلائية تعلن دعمها لمرشح الديمقراطي الكوردستاني هيثم المياحي

النسخة المصغرة
مواطنة كربلائية: "سنصوت للمياحي لأنه عمل على الجانب الصحي والرياضة ويواصل الليل بالنهار في العمل"

زاكروس عربية – أربيل

ضمن حملته الانتخابية، يواصل مرشح الحزب الديمقراطي الكوردستاني في محافظة كربلاء المقدسة، الدكتور هيثم المياحي، لقاءاته مع مختلف الشرائح الكربلائية ومنها عقد ندوات مع  المرأة الكربلائية التي عانت الأمرين خلال السنوات الماضية.

وقالت ناشطة مدنية من كربلاء لزاكروس عربية، إن "مرشح الديمقراطي الكوردستاني، هيثم المياحي، شخصية متميزة ومرموقة في الساحة الكربلائية والإقليمية والدولية، وقد أكد على دور المرأة لأنها نصف المجتمع، ودخلت في العديد من مجالات الحياة، وهي مربية الأجيال القادرة على التغيير".

بدورها قالت مواطنة كربلائية: "سنصوت للمياحي لأنه عمل على الجانب الصحي والرياضة ويواصل الليل بالنهار في العمل".

وأشاد كربلائيون بمبادرة الحزب الديمقراطي الكوردستاني في دعم مرشحين من مكونات أخرى لتعزيز مبدأ التعايش والتآخي بين جميع المكونات العراقية تحت الخيمة الوطنية.

وقال المياحي لزاكروس عربية: "اليوم كان لدينا خطاب هام جداً بأننا نمثل كوردستان في كربلاء، والتقينا مع ممثل المرجع الديني علي السيستاني، والشيخ عبدالمهدي الكربلائي، حيث رحب بفتح الروابط بين كوردستان وكربلاء".

ممثل حكومة إقليم كوردستان في بغداد فارس عيسى، من جهته قال: إن "الديمقراطي الكوردستاني خيمة وطنية، ومن شعاراته وقت التأسيس (الديمقراطية للعراق)، وتحت خيمته تمثل فسيفساء من كل ألوان العراق وأطيافه، والمياحي خير من يمثلنا ويمثل أهل كربلاء".

ترحيب كبير من قبل الشارع الكربلائي، ومن مختلف الشرائح المجتمعة بترشيح الحزب الديمقراطي الكوردستاني لمرشح من الشباب الكربلائي وهو رسالة محبة، واخوة تنطلق من أربيل عاصمة أقليم كوردستان العراق نحو مدينة إبي الأحرار الامام الحسين عليه السلام.

ويشارك الحزب الديمقراطي الكوردستاني في انتخابات مجلس النواب العراقي المقررة في 10 تشرين الأول بـ51 مرشحاً يتوزعون على 11 محافظة، ويسعى للحصول على 32 مقعداً في البرلمان.