اختيار "كوهدار شيخو" مسؤولاً لزاخو بعد تحويلها من قضاء إلى إدارة مستقلة

النسخة المصغرة
من المقرر الإعلان عن زاخو كإدارة مستقلة رسمياً قبل الـ20 من أيلول الجاري

زاكروس عربية - أربيل

تم اختيار كوهدار شيخو، اليوم الثلاثاء (14 أيلول 2021)، مسؤولاً لإدارة زاخو المستقلة، وهي من ضمن التقسيمات الإدارية المعتمدة في إقليم كوردستان كأصغر من محافظة وأكبر من قضاء، وطوال الفترة الماضية كان في الإقليم إدارتا كرميان ورابرين فقط، قبل أن يتقرر مؤخراً تحويل زاخو وسوران إلى إدارتين مستقلتين أيضاً.

وأفاد قائممقام قضاء زاخو، مشير بشير في تصريح صحفي بأن "كوهدار شيخو" البالغ من العمر 40 عاماً والحاصل على شهادة الماجستير في اللغة الإنجليزية، أختير اليوم لشغل منصب مسؤول إدارة زاخو المستقلة.

ومن المقرر الإعلان عن زاخو كإدارة مستقلة رسمياً قبل الـ20 من أيلول الجاري، حيث تتألف الإدارة من زاخو وباتيفا والنواحي والوحدات التابعة لهما.

وكواهدر شيخو من سكان قضاء زاخو، وكان مسؤول فرع زاخو لاتحاد طلبة كوردستان، ومنذ بداية تشكيل الحكومة الحالية، باشر عمله عضواً في مكتب رئيس الحكومة.

وفي 28 تموز الماضي، أعلن المتحدث باسم حكومة إقليم كوردستان، جوتيار عادل، أن رئيس الحكومة، مسرور بارزاني قرر تحويل قضاءي زاخو وسوران إلى إدارتين مستقلتين، بسبب مساحتهما الجغرافية الكبيرة، مشيراً إلى أن هذه الخطوة من شأنها تسهيل تقديم الخدمات للمواطنين بشكل سريع ومباشر.

واليوم الثلاثاء، تم الإعلان رسمياً عن تحويل قضاء سوران إلى إدارة مستقلة في مراسم حضرها رئيس وزراء إقليم كوردستان، مسرور بارزاني، حيث تم اختيار هلكورد نجيب مسؤولاً لإدارة سوران.

ت: شونم خوشناو