واشنطن ترصد 7 ملايين دولار مقابل معلومات عن رئيس الأمن الخارجي في حزب الله اللبناني

النسخة المصغرة
"يعتبر مسؤولاً عن عمل خلايا التنظيم الإرهابي في جميع أنحاء العالم"

زاكروس عربية – أربيل

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية، اليوم الإثنين (13 أيلول 2021)، مكافأة مادية مقابل معلومات عن قيادي كبير في حزب الله.

برنامج "مكافآت من أجل العدالة" التابع للخارجية أعلن على حسابه على ‹تويتر› أنه "سيقدم مبلغا قدره 7 ملايين دولار مقابل معلومات عن طلال حمية رئيس مكتب الأمن الخارجي لحزب الله المدعوم من إيران".

وأضاف البرنامج أن "حمية يعتبر مسؤولاً عن عمل خلايا التنظيم الإرهابي في جميع أنحاء العالم".

حمية  يعرف بأنه رئيس منظمة أو تشكيل الأمن الخارجي التابع لحزب ﷲ، والذي ينسق العمل وينظمه بين عدة خلايا حول العالم.

كما يعتبر هذا التشكيل مسؤولاً عن تخطيط، وتنسيق، وتنفيذ "الهجمات الإرهابية" خارج لبنان، لا سيما تلك التي استهدفت في المقام الأول إسرائيليين وأميركيين.

وارتبط اسمه بالعديد من "الاعتداءات الإرهابية"، وهو المتهم بالمشاركة في خطف طائرة TWA في يونيو 1985

ئ

كما أوضح  البيان أن "الحزب يحتفظ بخلايا منظمة في جميع أنحاء العالم، فيما يتولى قسم الأمن الخارجي في حزب الله مسؤولية التخطيط والتنسيق بينها، فضلا عن تنفيذ الهجمات الإرهابية خارج لبنان".

وأشار البرنامج إلى أن "هجمات هذا المكتب استهدفت في المقام الأول إسرائيليين وأميركيين".

يذكر أن وزارة الخزانة الأميركية كانت صنفت طلال حمية في 13 أيلول/سبتمبر 2012 بأنه "إرهابي عالمي" بموجب الأمر التنفيذي 13224، لأنه "يقدم الدعم لأنشطة حزب الله الإرهابية في الشرق الأوسط وحول العالم".

وكان البرنامج قد عرض  في آب الماضي مكافأة مالية قدرها 5 ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات عن قائد آخر في ميليشيا حزب الله، خليل يوسف حرب، "لضلوعه في تهريب مبالغ مالية كبيرة للحوثيين"، بحسب بيان الوزارة.