الصدر يخاطب أنصاره: لا تظلموا أنفسكم بالعزوف عن الاقتراع

النسخة المصغرة
"الفساد السياسي صار سجية عند الأغلب الأعم من السياسيين وغيرهم ممن يتعاونون معهم أو يرضون بفعلهم أو يسكتون أو يتغاضون عنهم"

زاكروس عربية - أربيل

بعد أيام من إعلانه العودة للمشاركة في الانتخابات المبكرة، جدد زعيم التيار الصدري، مقتدى الصدر، اليوم الثلاثاء (31 آب 2021)، دعوة أنصاره إلى المشاركة في العملية "وألا يظلموا أنفسهم بالعزوف عن الاقتراع".

وقال الصدر في تغريدة على تويتر إن "الفساد السياسي صار سجية عند الأغلب الأعم من السياسيين وغيرهم ممن يتعاونون معهم أو يرضون بفعلهم أو يسكتون أو يتغاضون عنهم".

وأضاف: "لا يكون التدارك من خلال الغوغاء والضوضاء والشغب فإن في ذلك خطراً كبيراً على مصير العراق، بل يكون من خلال الثورة المليونية الانتخابية لمحبي الإصلاح ومحبي الوطن لإزاحة الفاسدين وإزاحة كابوس الفساد الذي يجثم على صدر العراق الحبيب".

وأخاطب أنصاره بالقول: "لا تظلموا أنفسكم بالعزوف عن الاقتراع أو بعدم إعطاء الأصوات للمصلحين أو ممن فيهم أمل الإصلاح ولو تدريجياً، فطريق الإصلاح طويل ولا يأتي إلا بالسعي والمثابرة والعزيمة والإصرار عليه لنضيع الفرصة أمام الفاسدين الذين تربعوا على السلطة فنهبوا خيرات العراق وأرادوا تركيع العراقيين.. لكن هيهات منا الذلة".

وتابع: "إياكم من شياطين الإنس قبل شياطين الجن فإنهم يوحون إلى بعضهم زخرف القول غروراً، وإنهم إن تسلطوا عليكم ثانيةً سرقوكم وسلموا عراقكم إلى التطبيع وجعلوه تابعاً للخارج
وحدوا صفوفكم ولا تغرنكم حبائل الفاسدين ولا يلتفت منكم أحد لأكاذيبهم ومكرهم".

ويوم الجمعة الماضي، أعلن الصدر التراجع عن قرار مقاطعة الانتخابات، الذي أصدره في 15 تموز الماضي، عازياً ذلك إلى تسلمه وثيقة للإصلاح الوطني.

ومن المقرر أن يشهد العراق في 10 تشرين الأول المقبل، انتخابات مبكرة، وسبق أن كشف التيار الصدري رغبته بالحصول على منصب رئيس الوزراء.

الصدر

الصدر 2

الصدر 3

الصدر 4