لجنة شؤون البيشمركة تكشف إخلاء 38 قرية خلال الحرب الأخيرة بين حزب العمال وتركيا

النسخة المصغرة
الكلمات الدالة
أنقرة أنشأت نحو 8 مراكز جديدة لها في إقليم كوردستان

زاكروس عربية – أربيل

أعلن رئيس لجنة شؤون البيشمركة في برلمان كوردستان، ريفينك هروري، اليوم الخميس  (10 حزيران2021)،   إخلاء 38 قرية خلال الحرب الأخيرة بين حزب العمال الكوردستاني وتركيا، مشيراً إلى أن أنقرة أنشأت نحو 8 مراكز جديدة لها في إقليم كوردستان خلال هذه الفترة.

وقال هروري في تصريحات إذاعية إنه "في الحرب الأخيرة، لم يكن لعناصر حزب العمال الكوردستاني مراكز ثابتة في الجبال وكانوا يغيرون مواقعهم باستمرار، ويتبعون أسلوب المباغتة، فيما نصب الجيش التركي ثمانية مراكز جديدة له مؤخراً".

وخلال اليومين الماضيين، زارت لجنة مشتركة من برلماني العراق وكوردستان، المناطق الحدودية التي تعرضت للقصف في دهوك والمتضررة من القتال الدائر بين حزب العمال والجيش التركي حيث تم إخلاء عدد كبير من القرى فيها.

ولفت رئيس لجنة شؤون البيشمركة في برلمان كوردستان إلى أن "القرى الواقعة في مناطق الحرب في وضع سيء للغاية، كما احترقت أجزاء كبيرة من أراضي المنطقة، وتم خلال العملية الأخيرة، إخلاء نحو 17 قرية في دركار، و14 قرية في باتيفا، و7 قرى في كاني ماسي، والأهالي يعيشون في ذعر كبير وهم يطالبون بتعويضهم عما يتكبدونه من خسائر".

وليلة الأربعاء / الخميس، قصف الطيران التركي بواسطة المروحيات وطائرات F16 عدة مناطق في محافظة دهوك ما أسفر عن اندلاع حرائق هائلة والإضرار بغابات المنطقة.

ودخلت العملية التركية في جبل كيستة وما حولها في محافظة دهوك يومها الـ46، حيث تقول أنقرة إنها تستهدف من خلالها عناصر حزب العمال الكوردستاني.