وزير الدفاع العراقي يصل الموصل بالتزامن مع الذكرى السابعة لسقوط المدينة

النسخة المصغرة
الكلمات الدالة
"الزيارة تأتي للاطلاع على الوضع الامني وتفقد القطعات العسكرية"

زاكروس عربية- أربيل

وصل وزير الدفاع العراقي جمعة عناد، اليوم الخميس (10 حزيران )2021، إلى محافظة نينوى، على رأس وفد أمني رفيع، لتفقد الأوضاع في القطاعات العسكرية.

وذكرت وزارة الدفاع في بيان أن "وزير الدفاع وصل إلى قيادة عمليات نينوى يرافقه وفد رفيع من قادة وزارة الدفاع".

وأضاف البيان، أن "الزيارة تأتي للاطلاع على الوضع الامني وتفقد القطعات العسكرية".

ويصادف اليوم العاشر من حزيران، الذكرى السنوية لسقوط الموصل بيد تنظيم داعش الارهابي، بعد انهيار القطعات الأمنية فيها وانسحابهم من المدينة، لتكون الموصل صباح العاشر من حزيران 2014  بيد التنظيم الارهابي، الذي خلَّف أفدح الضرر فيها، بعد أن حوّل سكانها إلى دروع بشرية أثناء عمليات الجيش العراقي، بمؤازرة التحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة، ويتضح حجم الخراب، وما فعلته ملايين القذائف التي جعلت الضفة اليسرى من الموصل بانوراما من الخراب، الذي لم تواجهه في تاريخها السحيق، إذ نسف داعش معالمها التاريخية كمسجد النبي يونس، كماهُدمت مئذنتها الحدباء التاريخية رمز المدينة وعنوانها.

ت: رفعت حاجي