مفوضية اللاجئين تعلن استجابتها للمتضررين في حريق " شاريا" ومحافظ دهوك يقيل مدير  المخيم

النسخة المصغرة
لتحديد الاحتياجات وأنسب طرق الاستجابة للعائلات المتضررة

زاكروس  عربية – أربيل

أعلنت مفوضية اللاجئين التابعة للأمم المتحدة، اليوم الجمعة (4 حزيران 2021)،  عن استجابتها للمتضررين جراء حريق مخيم شاريا في دهوك، مؤكدة عملها لمنع مثل هذه الحوادث، فيما أقيل مدير المخيم من منصبه على خلفية حادثة الحريق.

وقالت المفوضية في بيان أنها "تشعر بالحزن جراء الحريق الذي شب في مخيم الشريعة (شاريا)، للنازحين في دهوك ونتج عنه حرق 400 خيمة".

وأكدت المفوضية أنها تعمل مع "السلطات وكافة الشركاء لتحديد الاحتياجات وأنسب طرق الاستجابة للعائلات المتضررة"، حسب البيان، مضيفة أنها "مستمرة بالعمل مع السلطات وسكان المخيم من أجل إيجاد الطرق لمنع مثل هذه الحوادث في المستقبل".

وأعلنت فرق الدفاع المدني في دهوك، السيطرة على الحريق الذي اندلع في الساعة الثانية بعد ظهر اليوم الجمعة، في مخيم شاريا للنازحين، وتسبب بإصابة عدد من سكان المخيم واحتراق المئات من الخيم إلى جانب أضرار مادية فادحة.

فيما أقيل مدير مخيم شاريا للنازحين في دهوك، سردار يونس، من منصبه على خلفية حادثة الحريق الذي نشب في المخيم مساء اليوم، وتسبب بإصابة عدد من النازحين الكورد الإيزيديين إلى جانب أضرار مادية فادحة.

وقال السكرتير الصحفي لمحافظ دهوك في بيان إنه "تلبية لرغبة سكان مخيم شاريا، تقررت إقالة مدير المخيم عن منصبه، وتكليف مدير مخيم كبرتو، هكار محمد أمين بتسيير مهام إدارة مخيم شاريا بشكل مؤقت".

وكان العديد من سكان مخيم شاريا قد اشتكوا من تعطل مطافئ الحريق، متهمين إدارة المخيم بالتقصير.

كما أعلن محافظ دهوك، علي تتر، حصيلة لحجم الخسائر التي خلفها الحريق، مشيراً إلى احتراق 370 خيمة وأن عدد المتضررين بلغ 994 نازحاً.

وأجرى تتر زيارة تفقدية إلى مخيم شاريا فور اندلاع الحريق، وقال في منشور على صفحته في الفيسبوك: "نشب بعد ظهر اليوم 4 حزيران 2021 حريق كبير في مخيم شاريا للنازحين السنجاريين، بعد وصولنا إلى المخيم قامت الفرق المعنية بتنظيف البقايا التي خلفتها الحرائق وكانت 370 خيمة لـ 184 عائلة متكونة من 994 شخصاَ".

وأضاف أن النيران التهمت كل مقتنيات المتضررين "المادية والاوراق والمستندات الشخصية".

وتعهد بتزويد العوائل المتضررة بكافة الاحتياجات المعيشية من مأكل وملبس ومأوى "بأسرع وقت وببذل كافة الجهود"، مشدداً على أن "حكومة إقليم كوردستان وبكل قواها تقف مع النازحين واللاجئين الاحبة دوماً".

كما تحدث محافظ دهوك، هاتفياً مع رئيس إقليم كوردستان، نيجيرفان بارزاني، ورئيس حكومة إقليم كوردستان، مسرور بارزاني حول الحادث.

وذكر المحافظ أن رئيس إقليم كوردستان ورئيس الحكومة استفسرا عن وضع النازحين في مخيم شاريا بعد نشوب الحريق، وأعربا عن الاستعداد التام لمد يد العون والمساعدة "للأخوة النازحين المحترمين".