وزيرة الهجرة تبحث مع محافظ أربيل أوضاع النازحين في إقليم كوردستان

النسخة المصغرة
وكيفية تشجيعهم على العودة طوعيا إلى مناطقهم الأصلية

زاكروس عربية - أربيل

بحثت وزيرة الهجرة والمهجرين إيفان فائق جابرو، اليوم الإثنين (3 أيار 2021)، مع محافظ أربيل أوميد خوشناو، أوضاع النازحين والمخيمات التي يقيمون فيها، وكيفية تشجيعهم على العودة طوعيا إلى مناطقهم الأصلية.

وأكدت الوزيرة خلال زيارة تقوم بها إلى إقليم كوردستان، عبر بيان أنه "تم مناقشة تأمين الاجراءات الوقائية من فيروس كورونا إلى جانب تأمين متطلبات السلامة بالمخيمات"، مضيفة أن "وزارتها تبذل جهودها لمتابعة أوضاع النازحين".

جابرو أشارت إلى "قيامها بزيارات ميدانية لتلك المخيمات في محافظات إقليم كوردستان، مثنية على دور الإقليم حكومة وشعبا باستقبال وايواء العوائل النازحة ورعايتها وتقديم الاحتياجات الضرورية لها".

وبينت جابرو أن "العمل بروح الفريق الواحد واليد الواحدة سيكون له الأثر الكبير في عملية تسهيل العودة الطوعية للنازحين، إلى جانب الجهود الدولية التي يجب أن تبذل أضعاف ما كانت عليه في السابق لإعادة النازحين إلى مناطقهم الأصلية".

من جانبه أوضح  محافظ أربيل، أن "حكومة الإقليم مستمرة في توفير سبل الحياة الكريمة للنازحين واللاجئين، رغم الظرف الاقتصادي العصيب الذي تمر به كوردستان".