رئاسة الإقليم: التطاول على أمن واستقرار كوردستان سيؤدي إلى تعقيد الأوضاع بالعراق

النسخة المصغرة
ندين بشدة الهجمات الإرهابية التي استهدفت الليلة مطار أربيل الدولي وموقعاً للقوات التركية في بعشيقة

زاكروس عربية – أربيل

أكدت رئاسة إقليم كوردستان، صباح اليوم الخميس (15 نيسان 2021)، أن التطاول على أمن واستقرار كوردستان سيؤدي إلى تعقيد الأوضاع بالعراق.

وقالت الرئاسة في بيان اطلعت عليه زاكروس عربية: ندين بشدة الهجمات الإرهابية التي استهدفت الليلة مطار أربيل الدولي وموقعاً للقوات التركية في بعشيقة.

وشددت على أن "هذا التطاول على أمن واستقرار الإقليم ليس له أي مبرر وسيؤدي إلى تعقيد الأوضاع في العراق، وهي بالضد تماماً من مصالح البلد".

وأوضحت أن "تكرار هذه الهجمات يستدعى وقفة جادة من قبل المجتمع الدولى ويفرض على إقليم كوردستان والحكومة الاتحادية العراقية بمساندة من التحالف الدولي، أن يعززوا التنسيق والتعاون بينهم لمواجهة تلك الفصائل والفئات التي تقف وراء هذه الهجمات، ولوضع حد نهائي لها ليستتب الأمن والامان فى عموم العراق".

مساء الأمس قال بيان لوزارة داخلية إقليم كوردستان إنه "بعد التحقيق في سبب الانفجار الذي وقع الليلة في مطار أربيل الدولي، تبين أن صوت الانفجار كان بفعل طائرة مسيّرة تحمل مادة (تي.إن.تي) شديدة الانفجار، مستهدفةً بذلك مركزاً لقوات التحالف الدولي في المطار".

مؤكدة أنه  "لحسن الحظ لم تقع إصابات ولم تلحق سوى أضرار مادية بمبنى. ولا تزال التحقيقات مستمرة لتحديد مصدر ومكان مكان انطلاق الطائرة المسيّرة".