الحلبوسي يبحث الدعم الدولي للعراق مع سفير الدنمارك ووزير الخارجية السويسري

النسخة المصغرة
الكلمات الدالة
استمرار التعاون وتطويره في المجالين الأمني والإنساني

زاكروس عربية - أربيل

بحث رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي، اليوم الأحد (4 نيسان 2021)، مع سفير الدنمارك لدى العراق ستيغ باولو بيراس جملة من الملفات ذات الاهتمام المشترك.  

  وذكر بيان لرئاسة مجلس النواب أن " الحلبوسي استقبل سفير الدنمارك لدى العراق السيد ستيغ باولو بيراس"، مبينا أنه "جرى خلال اللقاء بحث تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين واستمرار التعاون وتطويره في المجالين الأمني والإنساني".  

وأكد الحلبوسي "أهمية الدعم الدولي للعراق في مكافحة الإرهاب وتحقيق الاستقرار"، معبراً عن "تقديره لجهود الدنمارك  في ملف النازحين وتدريب القوات الأمنية في إطار مهام التحالف الدولي وحلف الناتو".  

وأشار البيان إلى أنه "تمت أيضا مناقشة عدد من الملفات ذات الاهتمام المشترك".  

وكان الحلبوسي التقى في وقت سابق من اليوم ، وزير الخارجية السويسري إجنازيو كاسيس، والوفد المرافق له والذي ضم عدداً من أعضاء مجلس النواب السويسري.

وجرى خلال اللقاء مناقشة "تمتين العلاقات الثنائية بين العراق وسويسرا وسبل التعاون وفقا للمصالح المشتركة، وأهمية تفعيل لجان الصداقة بين البرلمانين"، وفق بيان صادر عن المكتب الإعلامي للحلبوسي.

كما تم التأكيد على "استمرار العمل السياسي المُشترك، من خلال مذكرة التفاهم للمشاورات السياسية التي تم توقيعها بين البلدين".

وبحث اللقاء "التعاون في مجال الاقتصاد والاستثمار، وحث الشركات السويسرية على العمل في العراق وخلق فرص العمل وتشغيل الشباب، فضلاً عن التعاون في المجال الإنساني فيما يخص ملف النازحين وإعادتهم إلى مناطقهم كخطوات تعزز من جهود تحقيق الاستقرار في البلاد".

كما تطرق اللقاء إلى الوضع الإقليمي والدولي، والتأكيد على "أهمية الحوار لتحقيق الأمن والاستقرار".

من جانبه، عبَّر نائب الرئيس السويسري عن "رغبة بلاده في تعزيز العلاقات مع العراق، وتوسيع آفاق التعاون في المجالات كافة، وبما يحقق التنمية والازدهار"، مشيرا إلى "أهمية دعم العراق في تعزيز أمنه واستقراره، كونه جزءا مهما من أمن المنطقة".