الكويت تعلن التعرف على 8 من رفات المفقودين أثناء "الغزو العراقي الغاشم"

النسخة المصغرة
الكلمات الدالة
بعد جلب رفاتهم من العراق

زاكروس عربية- أربيل

أعلنت الكويت، اليوم الأربعاء (3 آذار 2021)، التعرف على هوية 8 من رفات المفقودين، قالت إنهم اعتقلوا أثناء "الغزو العراقي الغاشم" على الكويت عام 1990.

رئيس لجنة شؤون الأسرى والمفقودين بوزارة الخارجية الكويتية ربيع العدساني، قال -وفق ما نقلت وكالة الانباء الكويتية-  إن "تحديد مصير الشهداء جاء من خلال التحليل الجيني للبصمة الوراثية بعد جلب رفاتهم من العراق".

وأضاف العدساني أن "الشهداء الـ8 هم أسعد السلطان، وأمين أشكناني، وخليل القطان، وعبد الله القديفي، ومحمد الصميم، ومساعد الدوسري، وناصر العنزي، ويوسف اليعقوب".

وبين أن "هؤلاء المفقودين اعتقلوا أثناء الغزو العراقي الغاشم على الكويت عام 1990".

كما لفت إلى أن رفاتهم "جُلب من العراق ضمن رفات 21 مفقودا تسلمته السفارة الكويتية في بغداد من الحكومة العراقية في سبتمبر/ أيلول 2020. قبل أن يتم لاحقا إعلان التعرف على هوية 13 منهم".

وفي 1999 غزا صدام حسين دولة الكويت المجاورة وأعلنها "المحافظة رقم 19" للعراق.

وبحسب الكويت فإنه " خلال عامي 1990 و1991، وقع 602 من رعاياها قيد الأسر لدى القوات العراقية، وبقي مصيرهم مجهولا حتى 2004، قبل أن يتم التعرف على رفات 264، ولم يُعرف مصير المفقودين الـ338 الآخرين.

واستأنفت بغداد والكويت علاقاتهما الدبلوماسية عام 2003 في أعقاب إسقاط نظام صدام حسين.