الوكالة الأميركية للتنمية الدولية تقدم تمويلاً داعماً للانتخابات العراقية

النسخة المصغرة
الكلمات الدالة
لإجراء انتخابات حرة ونزيهة وتعزيز مشاركة الناخبين

زاكروس عربية- أربيل

تعهدت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية بتقديم مبلغ (9.7) مليون دولار لتمويل أنشطة الدعم الانتخابي لـ(يونامي) في العراق

وقالت الوكالة، اليوم الخميس (4 شباط 2021) عبر بيان أن هذا التمويل يأتي "تأكيداً لدعمها للعملية الديمقراطية في العراق"، مشيرة إلى أنه ستدعم هذه المنحة المُقدّمة جهود الحكومة العراقية والمجتمع المدني العراقي "الرامية" لإجراء انتخابات حرة ونزيهة وتعزيز مشاركة الناخبين

تُعَدُ بعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) ومن خلال نشاط مكتب المساعدة الانتخابية التابع لها "بعثةً انتخابيةً معترفاً بها دوليًا، إذ انكبّت على العمل عن كثب مع المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق على تعزيز فهم المفوضية للعمليات الانتخابية وإدارتها. إنّ حكومة الولايات المتحدة داعمٌ طويل الأمد لبعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق والمفوضية العليا المستقلة للانتخابات". 

وصرّحَ مدير الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية في العراق (جون كارديناس): "إنّ الولايات المتحدة مُلتزمة بالاستماع إلى احتياجات العراق وتقديم دعم مُخصّص يعزّز سيادة العراق واستقراره".

وأضاف "سيضمن تمويل الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية قدرة بعثة الأمم المتحدة على مساعدة العراق على التنفيذ الفعّال لأنشطتها الانتخابية الأكثر أهميةً وذلك استعدادًا للانتخابات البرلمانية العراقية المُقبلة في العام 2021". 

وأوضحت الوكالة "سيستمر تمويل الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية لأنشطة الدعم الانتخابي لبعثة الأمم المتحدة لمساعدة العراق (يونامي) حتى كانون الأول من العام 2023 وسيُنفَّذ على مرحلتين:

الأولى: التطوير السريع للمهارات الفنية والتنظيمية اللازمة للمفوضية استعدادًا للانتخابات المقبلة. كما وستُسهِم الأموالُ في تعيينِ ثمانيةِ خبراءِ انتخابيين وتوزيعهم بغية تقديم المساعدة في الاستعدادات الانتخابية سواء على المستوى الوطني او على مستوى الإقليم والمحافظات.

أما المرحلة الثانية، فستُركّزُ على بناء قدرات المكاتب الانتخابية التابعة للمفوضية العُليا المستقلة للانتخابات في المحافظات، ولاسيّما تقديم المشورة ودعم التخطيط الانتخابي وجهود التنسيق وإعداد نظام إدارة النتائج وإدارته.

وطوال المرحلتين، سيتجه التمويل أيضًا صوبَ جهود الاتصال والتواصل والتي تهدف إلى زيادة الوعي وتعزيز ثقة الجمهور في العملية الانتخابية، وفق البيان.