الكهرباء العراقية تدعو لإدخال الطائرات المسيرة في حماية خطوط الطاقة

النسخة المصغرة
الكلمات الدالة
لحماية مسار الأبراج من الاستهدافات

زاكروس عربية- أربيل

 أشارت وزارة الكهرباء، اليوم الجمعة (22 كانون الثاني 2021)، إلى ضرورة تسيير طيران مسير لحماية مسار الأبراج من الاستهدافات المتكررة للطاقة، مبينة أن الغاز المحلي أسهم بسد جزء كبير من النقص الحاصل في عملية استيراد الغاز الإيراني

وبحسب المتحدث باسم الوزارة أحمد موسى فإن "استهداف الخطوط الرئيسة يربك عمل المنظومة الكهربائية ويؤثر سلبا على ساعات التجهيز". 

وأضاف موسى في تصريح للوكالة الرسمية أن "الوزارة قامت بجملة من الاجراءات لمنع استهداف الأبراج منها زيارة قائد الدفاع الجوي وإعلام الجهات الرقابية والتنفيذية ولجان الطاقة والقطعات العسكرية الماسكة للأرض"، مؤكداً "ضرورة تسيير طيران مسير لحماية مسار الأبراج والخطوط ونصب كاميرات حرارية على طول تلك المسارات لحماية تلك الأبراج والخطوط من الاستهداف".

وفيما يخص الغاز الإيراني، لفت موسى إلى "انحسار اطلاقات الغاز الإيراني أثرت بالمجمل على عموم المنظومة لاسيما على محطات بغداد والفرات الأوسط مقارنة بالمحافظات الجنوبية باعتبار أن تلك المحافظات لديها حقول غاز منتجة لغاز  وطني تعتمده وزارة النفط وبالتالي اعتماد الجنوب على بعض الحقول الغازية أسهم بسد جزء كبير من النقص الحاصل في الغاز الإيراني". 

ويبلغ إنتاج العراق من الطاقة الكهربائية وفقا لوزارة الكهرباء 13 ألفا و500 ميغاوات، ويخطط العراق لإضافة 3 آلاف و500 ميغاوات خلال العام الجاري عبر إدخال وحدات توليدية جديدة إلى الخدمة، بينما يتجاوز الاستهلاك 20 ألفا.