الداخلية تنفي وجود معلومات مسبقة عن تفجير ساحة الطيران

النسخة المصغرة
الكلمات الدالة
داعية إلى أخذ الحيطة والحذر في تداول الأنباء

زاكروس عربية- أربيل

نفت وزارة الداخلية الاتحادية، اليوم الخميس (21 كانون الثاني 2021)، ، وجود معلومات مسبقة عن التفجير الذي وقع في ساحة الطيران وسط العاصمة بغداد، داعية إلى أخذ الحيطة والحذر في تداول الأنباء

وقال مدير إعلام وعلاقات الوزارة اللواء سعد معن، في تصريح متلفز إنه "كان هناك معلومات غير دقيقة عن الحادث تداولتها بعض مواقع التواصل الاجتماعي تفيد بوجود معلومات مسبقة لدى الأجهزة الأمينة بشأن التفجير الانتحاري الذي استهدف ساحة الطيران، وهنا ندعو المواطنين إلى توخي الدقة والحذر في تداول ومتابعة الأنباء من مصادرها".

وأضاف أن "الإرهاب يحاول زعزعة الأمن وإرسال رسائله الإرهابية، لكننا سنتمكن من الوصول إلى منفذي الهجوم وهناك تحقيقات بشأن الحادثة". 

وتابع، أن "رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي مهتم بأمر الكشف عن المقصرين ومنفذي التفجير". 

وبين معن أن "نتائج التحقيقات ستعرض على الجمهور حال توفرها، كي لا نعطي للإرهاب فرصة لتنفيذ مثل هكذا أعمال".

كما أشار إلى أنه "ليطمئن الجميع، هناك إجراءات ومتابعة مستمرة من قبل القائد العام بشأن تفجير الطيران". 

وأمر رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة، مصطفى الكاظمي، فتح تحقيق على الفور، للوقوف على أسباب حدوث الخرق الأمني، وملاحقة الخلايا الإرهابية التي سهّلت مرور الإرهابيين و "ارتكابهم جريمتهم النكراء".

وأعلنت وزارة الصحة العراقية، حصيلة ضحايا التفجير المزدوج الذي ضرب وسط العاصمة بغداد.

وقال وزير الصحة حسن محمد التميمي، في بيان إنه "تم استقبال 110 جرحى و32 قتيلاً، في مستشفى الكندي العام"