المالية النيابية تؤكد على ضرورة تثبيت حصة إقليم كوردستان في موازنة 2021

النسخة المصغرة
بما يبدد قلق موظفي الإقليم بشأن مصير رواتبهم كل شهر

زاكروس عربية- أربيل

أكدت اللجنة المالية النيابية، على ضرورة عقد اتفاق بين أربيل وبغداد، لتثبيت حصة إقليم كوردستان في موازنة السنة القادمة، مشيرا إلى أن الوفد الكوردستاني سيزور بغداد في أقرب وقت، ويزيل القلق بشأن رواتب موظفي الإقليم.

وقال مقرر اللجنة، أحمد الصفار، في تصريح صحفي، اليوم السبت، (21/11/2020)، أن "رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي أبلغ اللجنة قبل إقرار قانون تمويل العجز المالي، بإرسال مشروع قانون الموازنة المالية لعام 2021 إلى البرلمان خلال الشهر الجاري، وبخلاف ذلك ستواجه الحكومة مشكلة في توفير رواتب كانون الثاني مطلع العام المقبل".

وأشار الصفار إلى وجود اتفاق بشأن حصة إقليم كوردستان من موازنة 2021، "لكن لا بد من تجديد هذا الاتفاق وتعديله، بسبب تغير توجهات الأطراف الشيعية بعد المصادقة على قانون تمويل العجز المالي".

وشدد الصفار على ضرورة عقد اتفاق بين الجانبين "وإرسال إقليم كوردستان وفدين أحدهما سياسي والآخر حكومي لتثبيت حصة الإقليم في الموازنة بما يبدد قلق موظفي الإقليم بشأن مصير رواتبهم كل شهر".

وحول موعد زيارة الوفد، ذكر مقرر المالية النيابية أنه "من المقرر أن يحصل ذلك بأقرب وقت، إضافة إلى التوصل لتفاهم بشأن رواتب شهري تشرين الثاني وكانون الأول".

وبحسب قانون الإدارة المالية، يجب إرسال الموازنة إلى البرلمان منتصف شهر تشرين الأول تمهيداً لإقرارها، وقال الصفار إن "تأخير تقديم القانون لمدة شهر ونصف حتى الآن قد يتسبب بتوزيع رواتب شهر كانون الثاني لأسبوع أو أسبوعين".

ت: رفعت حاجي

 

COVID-19
المصابون
65,771,100
الوفيات
1,516,136
المتعافون
45,583,391
المصابون
97,820
الوفيات
3,203
المتعافون
61,590
المصابون
560,622
الوفيات
12,387
المتعافون
489,772