الدفاع النيابية تحذّر من العبث بالأمن الغذائي وتدعو لمحاسبة المتلاعبين بصرامة

النسخة المصغرة
الكلمات الدالة
ووضع حد للارتفاع الذي تشهده بعض المواد

زاكروس عربیه‌- أربیل

حذرت لجنة الأمن والدفاع النيابية، اليوم الأربعاء، (28/10/2020)، من العبث بالأمن الغذائي، التي تسبب زعزعة ثقة المواطن بالمنتوج الوطني، فيما شددت على محاسبة المتلاعبين بأسعار السلع والمنتجات الغذائية.

وقال عضو لجنة الأمن النيابية النائب سعد مايع الحلفي، في بيان اطلعت عليه زاكروس العربية، "شهدنا خلال الأيام الماضية ارتفاعاً ملحوظاً بعدد من السلع والبضائع والمنتجات الغذائية دون وجود مبرر واقعي لذلك"، لافتاً "إلى وجوب التعامل بصرامة ووضع حد للارتفاع الذي تشهده بعض المواد وخصوصاً الأساسية منها".

 وذكر الحلفي، إن "هنالك توجه بدعم المنتوج المحلي والمضي قدماً بتشجيع الزراعة والصناعة المحلية"، داعياً إلى "تشكيل فرق دائمة من وزارتي التجارة والداخلية للقيام بزيارات مستمرة لمراكز التسوق ومحال بيع الجملة والتجزئة، من أجل مراقبة أسعار السلع والبضائع والمنتجات الغذائية".

وقال إن "هذه الفرق، عليها اتخاذ الإجراءات القانونية الفورية بحق المخالفين والمتلاعبين بالأسعار، مطالباً بالوقت ذاته الجهات المختصة بإصدار التعليمات والضوابط التي تحدد أثمان السلع والبضائع والمنتجات الغذائية وتعرضها بشكل منتظم على وسائل الإعلام".

وحذّر الحلفي من وجود جهات تحاول العبث بالأمن الغذائي للبلد، مشدداً على محاسبة المتلاعبين بأسعار السلع والمنتجات الغذائية وعدم السماح للتجار وأصحاب المحال الجشعين برفع الأسعار، والتسبب بزعزعة ثقة المواطن بالمنتوج الوطني، وإضافة معاناة وأضرار جديدة على الاقتصاد المحلي.

ت: رفعت حاجي

 

COVID-19
المصابون
58,739,895
الوفيات
1,390,315
المتعافون
40,654,298
المصابون
93,433
الوفيات
2,994
المتعافون
57,941
المصابون
535,321
الوفيات
11,958
المتعافون
465,452