رحيل رئيس اتحاد كتّاب كوردستان مم بوتاني في أربيل

النسخة المصغرة
الكلمات الدالة
سيدفن في مقبرة شيخ أحمد بمدينة أربيل

زاكروس عربية- أربيل

توفي فجر اليوم الأحد، (25/10/2020)،  في اربيل عاصمة إقلم كوردستان، رئيس اتحاد كتّاب كوردستان (مم فخري سامي)، المعروف باسم (مم بوتاني)، بعد صراع مع المرض، عن عمر ناهز 83 سنة.

ووفق نعوة نشرتها عائلته، أكدت وفاة الكاتب والسياسي الكوردي المعروف ورئيس اتحاد الكتاب الكورد، حيث أعلنت عائلة كاكة مم بوتاني أن "الجثمان سينقل في الساعة الواحدة من بعد ظهر اليوم الأحد، إلى جامع سامي كردي ثم سيدفن في مقبرة شيخ أحمد بمدينة أربيل".

مم بوتاني من مواليد 1937 في مدينة كويسنجق الواقعة في ضواحي أربيل، أكمل دراسته في كل من مسقط رأسه والسليمانية وكركوك و تخرج من كلية الزراعة بجامعة  بغداد.

وترك بوتاني إرثاً كبيراً من النتاجات الأدبية ومنها القصص القصيرة والطويلة، ونُشرت أولى قصصه عام 1957 وخلقت مزايا جديدة في النقد الأدبي.

ومنذ عام 1968، وبمساعدة بعض من الأدباء الكورد، شارك بوتاني في تأسيس منظمة أدبية، ولغاية عام 1970 تأسس اتحاد الكتّاب الكورد رسمياً.

ومُنح بوتاني عام 2000 الإقامة في السويد، وشغل منصب رئيس اتحاد الكتاب الكورد كما كان عضواً في اتحاد الأدباء في السويد.

ومن نتاجاته القصصية: زلزال في مستنقع مندا - بغداد 1969، ووادي الموت – أربيل 1992، وتركمان جنوب كوردستان - تحت لقب (سامي فخري) السليمانية 2002.

ت: رفعت حاجي

 

COVID-19
المصابون
58,739,895
الوفيات
1,390,315
المتعافون
40,654,298
المصابون
93,433
الوفيات
2,994
المتعافون
57,941
المصابون
535,321
الوفيات
11,958
المتعافون
465,452