قوباد طالباني: حرق العلم الكوردستاني منحى خطير يغلب العنف ويضرب قوة التنوع العراقي

النسخة المصغرة
تمثل خرقاً كبيرا للقانون والدستور، وتضرب قوة التنوع العراقي

زاكروس عربية - أربيل

ندد نائب رئيس حكومة إقليم كوردستان، قوباد طالباني، حرق العلم الكوردستاني واقتحام مقر الحزب الديمقراطي الكوردستاني في بغداد بطريقة غير حضارية ، واصفاً ما حدث بـأنه "أمر غير مقبول".

تعقيباً على اقتحام أنصار للحشد الشعبي، اليوم السبت (17 تشرين الأول 2020 ) مقر الحزب الديمقراطي الكوردستاني في بغداد وحرق العلم الكوردستاني ورفع علم الحشد فوق المقر، شدد طالباني على أن هذا التصرف "يمثل استهداف لجميع المقرات الكوردية في العاصمة الاتحادية للعراق".

وعبر طالباني عن إدانته "بأشد العبارات هذه الخطوة"، مطالباً من جميع القوى العراقية "الصديقة والمتحالفة"، رفض هذه "الإساءة التي تمثل خرقاً كبيرا للقانون والدستور، وتضرب قوة التنوع العراقي، في منحى خطير يغلب العنف على منطق العقل والحوار، ما يضعنا أمام مسؤولية توحيد الصف والمواقف لمواجهة المخاطر المحدقة بشعبنا الذي هو بحاجة للوحدة أكثر من أي وقت مضى".

هذا وأضرم أنصار الحشد الشعبي، في وقت سابق من اليوم النيران في مقر الحزب الديمقراطي الكوردستاني بمنطقة الكرادة وسط العاصمة العراقية بغداد.

COVID-19
المصابون
38,480,205
الوفيات
1,092,586
المتعافون
28,923,379
المصابون
58,277
الوفيات
2,060
المتعافون
35,899
المصابون
413,215
الوفيات
10,021
المتعافون
347,396