ملا طلال: تعيينات الدرجات الخاصة جرت ضمن سياقها القانوني والإداري

النسخة المصغرة
الكلمات الدالة
شدد أن "اختيار البدلاء جاء من رحم المؤسسات نفسها أو بتقديم أشخاص يتسمون بالكفاءة والخبرة".

زاكروس عربية - أربيل

دافع أحمد ملا طلال، المتحدث باسم رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، اليوم الثلاثاء (15أيلول 2020)، عن التغييرات الأخيرة التي أجراها رئيس مجلس الوزراء في الدرجات الخاصة والمناصب العليا أمس.

وعلق ملا طلال في مؤتمر صحفي عقده اليوم، على تعيينات الدرجات الخاصة بأنها "جرت ضمن سياقها القانوني والإداري"، مشيراً أن "الكاظمي قدر عالياً ردود أفعال القوى السياسية الرافضة للمحاصصة"، مؤكداً أ "الكثير من هذه التغييرات جاءت بسبب مضي المدة المقررة لإصحابها".

كما شدد أن "اختيار البدلاء جاء من رحم المؤسسات نفسها أو بتقديم أشخاص يتسمون بالكفاءة والخبرة".

في جانب آخر من المؤتمر، شدد المتحدث أن الكاظمي أكد خلال جلسة مجلس الوزراء، على "سير الحكومة باتجاه تحقيق مهمتها الأساسية، وهي الانتخابات المبكرة"، مبينا أن "الكاظمي أطلع مجلس الوزراء، على المستجدات السياسية، وبعض التوجيهات والتوصيات".

ومضى ملا طلال في النقل عن الكاظمي تعهده  بأن تنال حكومته شرف البدء فعلياً بتنفيذ ميناء الفاو الكبير"، مؤكداً ان "تلكؤ تنفيذ مشروع الفاو الكبير جاء لأسباب غير معروفة وقد يكون هنالك تعمد في التقصير"، وأن "الكاظمي أشار إلى حق العراق السيادي والدستوري في الموانئ العراقية وتحديداً ميناء الفاو الكبير".

وفي وقت سابق، أصدر رئيس مجلس الوزراء، مصطفى الكاظمي، اليوم الثلاثاء، بياناً توضيحياً بشأن تعيين الدرجات الخاصة الذين كلفهم أمس الاثنين.

أكد فيه الكاظمي أن "هذه التغييرات الضرورية جاءت منسجمة مع سياق إداري وقانوني فرضته نهاية المدد القانونية الرسمية لبعض المسؤولين، بل وتجاوز تلك المدد عن سقوفها لفترات طويلة، وإن الإجراء لم يأت لإحداث تغييرات كيفية في المؤسسات".

وأمس الاثنين، كلف رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، عدة أشخاص بمناصب في بعض الهيئات والمؤسسات، لاقت رفضاً سياسياً وردود أفعال غير راضية على التكليف.

COVID-19
المصابون
29,206,669
الوفيات
928,830
المتعافون
21,041,840
المصابون
36,556
الوفيات
1,340
المتعافون
23,100
المصابون
290,309
الوفيات
8,014
المتعافون
224,705