ما هو "المرض الغامض" الذي أوقف تجارب لقاح كورونا في المملكة المتحدة؟

النسخة المصغرة
الكلمات الدالة
التهاب حاد خطير يصيب العمود الفقري ويمكن أن يؤدي إلى ضعف في عضلات الجسم والألم ومشاكل في المثانة

زاكروس عربية – أربيل

كشفت تقارير إعلامية عن حقيقة ما وصف بـ "مرض لا تفسير له"، الذي أصاب أحد المتطوعين الخاضعين للقاح التجريبي لفيروس كورونا، من قبل مجموعة ‹أسترازينيكا› للأدوية، بالتعاون مع جامعة أوكسفورد، في المملكة المتحدة.

على الرغم من أن المجموعة  لم تكشف أية تفاصيل بشأن المريض، لكن تقارير ذكرت أن من تسبب بإيقاف التجارب هي امرأة بريطانية ربما تكون قد طورت حالة تسمى "التهاب النخاع المستعرض"، وأن الباحثين يدرسون ما إذا كان اللقاح التجريبي هو ما تسبب في ذلك.

وأفاد موقع "Stat News" المعني بالأخبار الصحية، بأن التهاب النخاع المستعرض هو "التهاب حاد خطير يصيب العمود الفقري ويمكن أن يؤدي إلى ضعف في عضلات الجسم والألم ومشاكل في المثانة وفي بعض الأحيان الشلل، وأنه يحصل هذا الالتهاب نتيجة عدوى فيروسية، وفي حالات نادرة قد يتسبب أخذ اللقاحات في حصوله، لكن الجيد في هذا كله أن الالتهاب قابل للعلاج".

فيما كانت مجموعة "أسترازينيكا" قالت أمس الخميس (10 أيلول 2020)، إن توفر لقاح ضد كوفيد-19 لا يزال ممكنا بحلول نهاية العام، رغم تعليق التجارب على مشروعها الذي تقوده بالشراكة مع جامعة أوكسفورد.

جدير بالذكر أن لقاح "أسترازينيكا" هو واحد من تسعة لقاحات  في العالم حالياً في الطور الأخير من المرحلة الثالثة من التجارب البشرية.، وانه ستخدم اللقاح، المسمى "أي زيد دي 1222"، نسخة مستضعفة من الفيروس الشائع المسبب لنزلات البرد المصمم لترميز البروتين الشائك الذي يستخدمه فيروس كورونا المستجد لغزو الخلايا، وبعد التطعيم، يتم إنتاج هذا البروتين داخل جسم الإنسان، ما يهيئ جهاز المناعة لمهاجمة فيروس كورونا إذا أصيب الشخص لاحقًا.

 

 

COVID-19
المصابون
65,771,100
الوفيات
1,516,136
المتعافون
45,583,391
المصابون
97,820
الوفيات
3,203
المتعافون
61,590
المصابون
560,622
الوفيات
12,387
المتعافون
489,772